شاهد كل المباريات

إعلان

معروف يطالب فودافون وحسن بالاعتذار للزمالك .. وفودافون تهدد الجمهورية

احمد حسن

احمد حسن

تقرير (كريم سعيد):

طالب الكاتب الصحفي محمود معروف كل من شركة فودافون والكابتن احمد حسن قائد منتخب مصر ولاعب النادي الأهلي، طالبهما بتقديم اعتذار رسمي لنادي الزمالك وجماهيره بسبب إعلان دعائي، فيما هددت شركة فودافون جريدة الجمهورية والتي يكتب فيها معروف بوقف التعامل معها ما لم يتم التحقيق مع معروف فيما كتبه تجاهها.

وجاءت مطالب معروف في اتصال هاتفي بـYallakora.com قال خلاله " أطالب فودافون وحسن بالاعتذار رسميا لنادي الزمالك وجماهيره بسبب الإعلان الدعائي الأخير والذي ظهر فيه اللاعب وهو يخرج كلبا لونه ابيض من صندوق لونه احمر."

وأضاف " الإسقاط واضح تماما في الإعلان، فهم يريدون الرمز إلي الأهلي بالصندوق الأحمر، فيما يرمز الكلب الأبيض إلي الزمالك!"

وكانت فودافون قد أطلقت إعلانا دعائيا لها يوم 16 ابريل الجاري كان بطله احمد حسن لاعب النادي الأهلي علما بان الأولي هي الراعي الرسمي للنادي الأحمر.

وبعد ما يقرب من أسبوعين وبالتحديد في العدد اليومي لجريدة الجمهورية ليوم 28 ابريل، شن معروف هجوما شديدا علي فودافون وحسن بمقالة عنوانها (يازمالكاوية .. قاطعوا "الكلب"!!).

وهدد معروف شركة فودافون بتصعيد حملة صحفية ضدها إذا لم تنشر الاعتذار الذي طلبه في جميع الجرائد الرسمية في مصر وقال " إذا لم تنشر فودافون اعتذارا رسميا في الجرائد الرسمية خلال 5 ايام، سأهاجمها في حملة منظمة سأناشد من خلالها جماهير الزمالك العريضة بمقاطعة هذه الشبكة الفاشلة التي تحتل المرتبة الثالثة بين شركات المحمول في مصر."

وعن تبريره لوصف فودافون بالفاشلة في الوقت الذي تقول فيه الأخيرة بانها تملك 25 مليون مشترك في مصر فقط قال ساخرا " يكفي ان املك 7 خطوط لا يوجد بينهم اي خط لفودافون."

وأضاف " أطالب أيضا احمد حسن بتقديم اعتذار رسمي أخر في مؤتمر صحفي لانه لا يصح لكابتن مصر أن يقوم بمثل هذا الإعلان."

ونفي معروف أن يكون قد أساء لحسن في مقالته وقال " لم أسئ لحسن في مقالتي، فقد وصفته بأنه كابتن منتخب مصر وأحسن لاعب في أمم إفريقيا عامي 2006 و2010 وعميد لاعبي العالم."

وعن استخدامه كلمات من نوعية "حرامي سلاسل البنات أو مثل من خطف حقيبة من يد سيدة عجوز أو مثل النشال الذي سرق مرتب موظف غلبان في الأتوبيس" قال " التشبيه هنا فقط كان في مسألة الجري ولم يكن تشبيها أو وصفا للاعب نفسه."

فودافون تشكو معروف رسميا للجمهورية وتهدد بوقف التعامل معها

من جانبها، أرسلت شركة فودافون شكوى رسمية لجريدة الجمهورية ضد معروف طالبت فيها الجريدة بالتحقيق معه فيما كتبه ضد الشركة مهددة بإمكانية وقف التعاملات الإعلانية معها اذا لم يتم رد اعتبارها.

وقال خالد حجازي مدير عام العلاقات الخارجية في فودافون في اتصال هاتفي بـYallakora.com " ليس من اللائق علي الاطلاق ان نقرأ مثل هذا الكلام الذي كتبه معروف في الجمهورية اليوم. فنحن تربطنا علاقة طيبة للغاية بجريدة الجمهورية ولم نتوقع مثل هذا الهجوم غير المبرر."

وأضاف " الإعلان الذي قمنا بتصويره لا يحمل اي إساءة لاي نادي في مصر او لاي جماهير. نحترم جميع الاندية المصرية وجماهيرها، ولدينا ما يقرب من 25 مليون مشترك مصري من كافة مشجعي الأندية جميعا من الشمال الي الجنوب ولم يحدث في اي وقت ان تعرضنا لمثل هذه الاتهامات."

وتعجب خالد من مقال معروف الذي وصفه بانه يحمل الكثير من المغالطات وقال " الكلب من الأساس ليس لونه ابيض فيكفي ان اسمه (Golden Retriever) اي المتحول للون الذهبي وتم تسميته بهذا الاسم لانه وهو صغير يكون لون اصفر فاتح ثم يتحول الي الذهبي عندما يكبر."

وتعجب حجازي من عدم اعتراض معروف علي لون التي الشيرت الذي كان يرتديه حسن علي الرغم من كونه ابيض كما ان لون (USB Modem) كان ابيض ونفس الامر ينطبق علي لون سيارة التاكسي وقال " كل هذه الأشياء كان لونها ابيض تماما في الاعلان.. فلماذا لم يعترض عليها معروف؟".

وأضاف " الاعلان بعيد تماما عن ألوان الأندية وليس له اي علاقة بجماهير ذلك النادي او غيره."

وأضاف " للجميع ان يروا ما أوصلنا الأستاذ محمود معروف إليه، حتي أصبحنا نتحدث عن الوان وانواع الكلاب لنفسر بها إعلاناتنا الدعائية."

وأكمل " انا حزين للغاية من ما حدث ولم اكن أتخيل علي الإطلاق ان يتم تفسير الأمر بهذا الشكل المتعصب والذي يدعو الي الفتنة الجماهيرية وهو أمر خطير للغاية."

وأكد حجازي تقدم شركته بشكوى رسمية لجريدة الجمهورية وقال "  أرسلنا صباح الأربعاء شكوى رسمية للجمهورية طالبنا فيها بالتحقيق مع معروف فيما كتبه ونحن في انتظار ردهم."

وأضاف " إذا لم يأت رد الجمهورية لنا علي مستوي الحدث، فسنعيد النظر في تعاملاتنا مع الجريدة خاصة وان حجم إعلاناتنا بها يتعدى الملايين سنويا."

اقرأ ايضا: تقرير : الكلب مش أبيض .. والحبر مش أسود!

0

إعلان

التعليقات

ادخل الآن assa