أهم مباريات الأسبوع العدد 25 16 نوفمبر 2015

ولم يمر وقتا طويلا على التجربة الاماراتية فيما يخص السوبر المصري بين الاهلي والزمالك والتي يتحدث عنها مسؤولو اتحاد الكرة ليلا ونهارا في التنظيم وعملية دخول الملعب وما الى اخره، وبالرغم من وجود جميع المنظومة الكروية في الدولة الشقيقة لكن يبدو أن الدروس المستفادة من تجربة الامارات هي مجرد "كلام وبس" في وسائل الإعلام، فمن يتم منعهم من دخول الملاعب في مصر لتغطية المباريات هم نفس الاشخاص الذين سبق وأن حضروا مباريات لأندية مصرية ومنتخبات في ملاعب خارج حدود الوطن وبطولات تابعة للفيفا والكاف واخرها السوبر المصري في الامارات.

المدهش في الأمر أن المباريات والتي تقام بدون حضور جماهيري نجد عدد من الجماهير متواجدة في المقصورة الرئيسية للملاعب المختلفة، فكيف يدخل هؤلاء من البوابات المختلفة أمام أعين رجال الأمن ومنظمي المباراة بينما يتم التعنت مع الصحفيين والمصورين ومطالبتهم بانتظار الكشوف او السماح لمن هو نقابي فقط او منع الجميع، فهل هؤلاء هم الخطر الحقيقي على المسابقة؟.

سؤال اخر، في مباريات تقام بدون حضور جماهيري، هناك من يسمح له بالحضور ويدخل المباريات وسط ترحيب الامن ومنظم المباراة والمراقب الامني، اليس هذا ظلما لمن ليس لديه القدرة في مشاهدة ناديهم من المدرجات؟؟.. اذا لماذا تقام المباريات بدون جماهير، بالطبع الاجابة هي اننا مازلنا في مرحلة وضع الالية لحضور الجماهير المدرجات وما الي اخره من "كلام وبس"!

الامر بسيط للغاية وهو أن يكون هناك تنسيقا بين الاندية واتحاد الكرة والأمن، وأن يتم استخراج بطاقات خاصة تحمل الاسم وصورة الصحفي والمصور الذي يرغب في تغطية مباريات الدوري سواء كان نقابيا او صحفي اليكتروني، ويكون من حق من يحمل تلك البطاقة تغطية مباريات الدوري والكأس فيما يخص المسابقة المصرية، وكل نادي له نظامه الخاص في السماح للصحفيين والمصورين في تغطية التدريبات داخل النادي.

في النهاية الأمر سيكون سهلا على اي صحفي او مصور مصري في تغطية أي حدث خارج حدود الوطن في ملاعب أكثر تنظيما وتأمينا من ملاعبنا طالما يحمل "التصريح" الخاص به".

فري كيك العدد 25 16 نوفمبر 2015

الكرة المصرية والنظام.. كلام وبس!

كتب: أيمن جيلبرتو

يبدو أن الكرة المصرية كتب لها أن تعيش في مرحلة "الكلام" دون الانتقال لمرحلة "التنفيذ"، فلك أن تتخيل ونحن في عام 2015 وعلى أبواب 2016 ومازلنا نعاني من أمور تنظيمية لا تشهدها دول العالم الثالث في مباريات كرة القدم.

ولا يترك مسؤولو اتحاد الكرة أي مناسبة إلا ويتحدثون عن المنتظر أن يحدث في الكرة المصرية من أمور واجراءات خاصة بالتنظيم في المسابقة من أجل ان نكون مثل دول العالم "الطبيعية" فيما يخص كرة القدم، لكن مع الوقت تجد أن الامر مجرد "كلام وبس"!

ولم يكن غريبا أن نرى صورة متداولة في مواقع التواصل الاجتماعي لزملاء مصورين لم يتم السماح لهم بحضور مباراة الأهلي ومصر المقاصة الأخيرة في الدوري بملعب بتروسبورت بحجة "كشف الاسماء".

ومنذ أن تم الإعلان عن استئناف النشاط في مصر بدون حضور الجماهير اي منذ ثلاث سنوات والكرة المصرية تعاني من هذا الأمر فيما يخص التغطية الصحفية للمباريات، وكل مرة تسمع تصريحات قبل بعض المباريات الهامة بأن التنظيم سيكون على اعلى مستوى لكن يبقى الأمر مجرد "كلام وبس"!

انفوجراف الأسبوع العدد 25 16 نوفمبر 2015

اعتزال الاسطورة راؤول

نرصد لكم من خلال الانفوجراف التالي ابرز ارقام اسطورة ريال مدريد راؤول جونزاليس بعد اعتزاله كرة القدم بشكل رسمي.

  اعتزال الاسطورة راؤول

هل الزمالك اصبح معروفا في البرتغال؟

بالطبع، بحكم متابعتي لكل ما ينشر في وسائل الإعلام هناك، الصحف تتابع الزمالك بصورة مستمرة والتعليقات ايجابية عن الفريق.

ما هي اللحظة الاجمل بالنسبة لك؟

الفوز بالدوري هو اللحظة الاجمل والاسعد، فعندما توليت مسؤولية تدريب الفريق كنت أعلم أنه منذ 10 سنوات لم يفز الفريق بالبطولة.

وماذا عن اللحظة الأسوأ؟

بالتأكيد الخروج من الكونفيدرالية، كنت اتمنى ان نصل للنهائي لكن لم يقدر لنا، في النهاية خرجنا بنتيجة واداء مشرف.

هل مهمتك تزاد صعوبة مع الزمالك؟

يوما بعد يوم تزداد المهمة صعوبة بالتأكيد، اعلم انني اقوم بتدريب نادي كبير في مصر والوطن العربي وافريقيا.

حوار الأسبوع العدد 25 16 نوفمبر 2015

فيريرا: توليت تدريب الزمالك

فيريرا: توليت تدريب الزمالك "بمزاجي".. وعمري ما أكون "خائن"

منذ رحل البرتغالي فيريرا المدير الفني الي البرتغال لقضاء اجازة مستغلا فترة التوقف وتطارده الشائعات بأنه "هرب من الزمالك".

الموقع الرسمي لنادي الزمالك اجرى حوارا مع مدربه بطل الدوري والكأس ننقل لكم منه بعض نقاطه.

ما هي رسالته مستر فيريرا؟

عندما توليت تدريب الزمالك كان هذا الامر "بمزاجي" ولم بجبرني احد على ذلك، وعمرى ما اكون خائن، اريد الاستمرار من أجل تحقيق مزيد من البطولات منتظرا عودة الجماهير.

ومع غياب صلاح اعتمد كوبر على فتحي في مركز الجناح الأيمن وهو نفس مركز نجم روما الإيطالي، وبالفعل شكل مصطفى جبهة نارية مع عمر جابر الذي لعب في مركز الظهير الأيمن، ونجح اللاعب الواعد في صناعة هدف رائع لأحمد حسن كوكا في اللقاء الذي حسمه الفراعنة (4-0).

ولسوء الحظ لم ينجح نجم المنتخب المصري في مباراة تشاد في تسجيل أي هدف، فقد أهدر مصطفى فتحي انفراد مؤكد في الشوط الثاني بعدما استثمر تمريرة كهربا بتحركه الرائع خلف الدفاع لكن كرته الخادعة التي مرت من فوق الحارس لم تعرف طريق الشباك.

الجماهير المصرية التي حضرت المباراة من ملعب برج العرب هي من اختارت مصطفى فتحي نجماً للأسبوع عندما هتفت باسمه ووجهت له التحية بعد خروجه من الملعب أثناء الشوط الثاني بقرار من المدرب كوبر.

نجم الاسبوع العدد 25 16 نوفمبر 2015

مصطفى فتحي

مصطفى فتحي

افتقد المنتخب المصري وجود نجمه الأول محمد صلاح لاعب روما الإيطالي بسبب الإصابة، واستبعد كوبر لاعبه الواعد رمضان صبحي ليصبح الطريق مفتوحاً لانضمام اللاعب مصطفى فتحي لقائمة الفراعنة في بداية مشوار التصفيات الأفريقية المؤهلة للمونديال الروسي.

فتحي وضع نفسه في اختبار صعب رغم سهولة المباراة أمام فريق منافس ضعيف مثل منتخب تشاد، لكن لاعب الزمالك نجح في إهانة مدافعي الفريق الضيف بكل ما تحمله الكلمة من معنى ولعب بشكل جماعي وفردي رائع لينجح بإقتدار في اختبار كوبر.

فتحي قدم عدة لقطات استعراضية تثبت أن منتخب مصر سوف يمتلك واحد من أفضل اللاعبين المهاريين في القارة خلال السنوات المقبلة إذا ما نجح مصطفى في تطوير مستواه والسير في الاتجاه السليم.

فتحي والسيد يتابعان الكلاسيكو من الملعب
فتحي والسيد يتابعان الكلاسيكو من الملعب
  

قرر ثنائي الأهلي أحمد فتحي وحسين السيد متابعة مباراة الكلاسيكو الاسباني بين ريال مدريد وبرشلونة في الدوري من ملعب المباراة سانتياجو برنابيو.

أعداد سابقة