كتب - كريم رمزي:

تعرض الموقع الرسمي للاتحاد المصري لكرة القدم لاختراق من جانب بعض الجزائريين أطلقوا على أنفسهم "مافيا الجزائر" وذلك رداً منهم على ما وصفوه باستقبال المصريين السيئ لبعثة فريقهم الخميس.

ووضع "الهاكر" الجزائريين صورة كبيرة لعلم مصر في صدر الموقع وحذفوا من عليه النسر ووضعوا بدلاً منه "نجمة داوود" الموجودة على علم دولة الاحتلال.

وكتبوا رسالة بالانجليزية سبوا فيها مصر والمصريين، وقالوا "استقبلناكم بالورود في الجزائر واستقبلتونا بالحجارة في مصر".

وفي ختام رسالتهم وجهوا سبابهم لحسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر وسمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم وللجماهير المصريه.