بورسعيد -(أ ش ا):

طالب عصام الزهيرى عضو مجلس إدارة المصرى بإقالة المدير الفنى أنور سلامة لفريق المصري البورسعيدي، وقال إنه "ارتكب أخطاءً فنية أطاحت بالنادى المصري أمام الاسماعيلى، وسمح للاعب بعيد عن المباريات بتسديد ضربة جزاء لصالح الفريق كانت من الممكن أن تغير نتيجة المباراة وعلى الاقل يحصل المصرى على نقطة التعادل".

وأشار الزهيرى أن المدير الفني أخطأ عندما سب الجماهير التى هتفت ضده وضد اختياراته، وقال إنه سيطالب المحافظ مصطفى عبد اللطيف بالتدخل فورا لـ"إنهاء هذه المهزلة والانقسامات داخل مجلس الإدارة ومؤازرة الفريق".

من جانبه، قال أشرف خضر مدرب حراس مرمى منتخب مصر للكرة النسائية ومدرب قطاع الناشئين بالنادي إن المشكلة التى تؤرق الجماهير هى الانقسام فى مجلس الإدارة بسبب اختيار رئيس مجلس إدارة النادى كامل أبو على لأيمن جبر نائبا له بينما بقية أعضاء المجلس تريد الحسيني أبو عمر فى منصب النائب.

وقال مسعد السقا المشرف على البراعم فى النادى: "لا بد من التكاتف ودعم الفريق والابتعاد عن الصراعات فى مجلس الإدارة التى تؤثر على الفريق"، مؤكدا أن الرياضة تركز على الأخلاق ونبذ العنف.