كتب - كريم رمزي:

أكد كالوشا بواليا رئيس الإتحاد الزامبي لكرة القدم ان مصر كانت تستحق الصعود لمونديال 2010، مشيراً أن محمد أبوتريكة لاعب الأهلي ومنتخب مصر هو الأفضل في القارة الإفريقية.

وقال بواليا في تصريحات للصحفيين اثناء وجوده في القاهرة نقلها مراسل Yallakora.com "مصر كانت المنتخب الأفضل في المجموعة الثالثة بتصفيات المونديال والتي كانت تضم أيضا الجزائر وزامبيا ورواندا".

وتابع "ولكن مصر أضاعت العديد من النقاط في النصف الأول من التصفيات، وهو ما تسبب في ضعف فرصها في النصف الثاني، وأيضا المنتخب الجزائري كان محظوظا جدا طوال فترة التصفيات".

وواصل "زامبيا كان بمقدورها منافسة الجزائر على بطاقة المونديال لولا انتفاضة مصر في النصف الثاني وهو ما ابعد زامبيا عن المنافسة".

وعن حظوظ زامبيا في بطولة افريقيا بأنجولا، قال بواليا "بالتأكيد فرص زامبيا صعبة جدا في الصعود للدور الثاني وكل الترشيحات تصب لصالح الكاميرون وتونس ولكننا سنجتهد وربما تحدث المفاجأة".

وتلعب زامبيا في المجموعة الرابعة التي تضم أيضا منتخبات الكاميرون وتونس والجابون.

وتحدث رئيس الاتحاد الزامبي عن جائزة أفضل لاعب في افريقيا لعام 2009 وعن توقعاته للفائز بها، وقال "أعتقد سيكون هناك منافسة قوية بين الكاميروني صامويل إيتو والايفواري ديديه دروجبا على اللقب هذا العام".

وتابع "من حق المصريين أيضا ان يقولوا ان ابو تريكة أفضل لاعب في مصر وفي إفريقيا وانا أرى ذلك أيضا، ولكن ربما يكون بعيدا عن المنافسة هذا العام".

وكان الكاف قد اعلن عن خمسة لاعبين سيتنافسون عن الجائزة هذا العام ليس من بينهم أبوتريكة وهم: ديديه دروجبا وصامويل ايتو ويايا توريه ومايكل ايسيان وسيدو كيتا.

وفي ختام حديث، أشار بواليا ان المنافسة على كأس إفريقيا في انجولا 2010 ستكون صعبة لغاية في ظل وجود ثلاث منتخبات قوية على الأقل في كل مجموعة.