كتب - وائل منتصر:

قال المستشار مرتضي منصور الرئيس السابق لنادي الزمالك ان ما أصدره مجلس إدارة الزمالك في المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر الجمعة من قرارات لا يليق بنادي الزمالك ولا جماهيره ولا تاريخه، مشيرا الي انه لمن العيب ان يدخل الزمالك في أزمة من اجل ثلاثة نقاط.

وقال مرتضي في اتصال هاتفي بـYallakora.com ان الزمالك حينما يدخل في صراع ضد جهة ما، يجب ان يكون هذا الصراع من اجل بطولة وليس من أجل ثلاثة نقاط لن تؤخر أو تقدم في مسيرة الفريق الذي يعاني منذ خمس سنوات.

وأشار رئيس الزمالك السابق الي ان الزمالك تقدم باحتجاج الي اتحاد الكرة وهذا حقه وليس ذنبه ان لجنة المسابقات أخطأت ولكن يجب الا يغفل الجميع ان نادي حرس الحدود أيضا ليس له ذنب فيما حدث وان الجهة المخطئة عوقبت وانتهي الأمر.

وأشار مرتضي إلي ان رئيس نادي الزمالك الحالي لوح في أكثر من مناسبة وآخرها في المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر الجمعة الي انه يملك ملفات ضد سمير زاهر رئيس اتحاد الكرة، مشيرا الي ان الجميع كان يقوم بانتقاده حينما كان يلوح هو الآخر بوجود ملفات فساد في منظومة الكرة.

وقال مرتضي في هذا الصدد "الزمالك مضطهد منذ سنوات طويلة، ولم يحدث ان اتخذ احد اي خطوات للدفاع عن حقوق النادي سوي بالكلام والمؤتمرات الصحفية والاجتماعات، فأين التنفيذ حينما هدد رئيس النادي بالانسحاب من الدوري؟".

وتابع قائلا "كل ما يحدث حاليا من إدارة الزمالك ما هو إلا تخدير للجماهير من اجل إظهار الصورة تحت عنوان الدفاع عن النادي واسمه وحقه وهذا هراء، واتحدي ان يأخذ أي عضو أي موقف".

وانهي المستشار مرتضي منصور حديثه بتحدي آخر وهو انه لا ينتظر من إدارة الزمالك التعاقد مع اي لاعب ذو اسم وتاريخ او نجم في يناير القادم نظرا للازمة المالية التي يعاني منها النادي والتي ألقت بظلالها علي اللاعبين والعاملين بالزمالك من عدم تقاضي مرتباتهم.