كتب- كريم سعيد:

تظاهرت مجموعة من جماهير نادي الزمالك أمام مقر اتحاد الكرة المصري بمنطقة الجزيرة اعتراضا علي القرارات الأخيرة التي أصدرها الاتحاد تجاه ناديهم.

وأفاد مراسل Yallakora.com أن الجماهير وجهت هتافات معادية للاتحاد واعضاء مجلس ادارته متهمة اياهم بمعادة الزمالك دائما والوقوف امام مصالحه.

واضاف ان عدد المتجمهرين لم يزد عن 100 فرد حملوا لافتات تعبر ايضا عن غضبهم من قرارات الاتحاد الذي وصفوه بانه يكيل الامور بمكيالين بشكل يصب دائما في مصلحة غريمهم التقليدي النادي الاهلي.

ازدياد غضب المتجمهرين ارغم مسؤولي اتحاد الكرة علي الاتصال بالجهات الامنية من اجل تأمين مقر الاتحاد خشية من تعرضه للهجوم.
وعلي الفور قامت القوات الامنية بالقدوم الي مقر الاتحاد وتفريق الجماهير البيضاء التي رحلت في صمت وهدوء.

ويرجع سبب اعتراض جماهير الزمالك الي قرار اتحاد الكرة باعتماد نتيجة مباراة فريقهم امام حرس الحدود (كانت المباراة قد انتهت بنتيجة 2-1 للحرس) في الدوري لصالح الاخير.

وكان الزمالك قد طالب باحتساب نتيجة المباراة لصالحه او إعادتها علي الاقل بداعي اشتراك اللاعب احمد عيد عبدالملك الذي لا يحق له المشاركة في هذه المباراة من وجهة نظر مسؤولي النادي.