أعرب عصام الحضري حارس مرمى المنتخب المصري عن سعادته لملاقاة المنتخب الكاميروني في الدور ربع النهائي لكأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا بأنجولا.

وتأهل منتخب مصر "حامل اللقب" بعدما تصدر المجموعة الثالثة برصيد 9 نقاط ليلاقي المنتخب الكاميروني صاحب المركز الثاني في المجموعة الرابعة.

وقال الحضري في تصريحات لموقعه الرسمي إن أبطال القارة السمراء مستعدون لمواجهة أي فريق إلا أنه أعرب في الوقت نفسه عن سعادته لمواجهة المنتخب الكاميروني.

وقال الحضري إنه يفضل مواجهة منتخب افريقي بدلا من مواجهة فريق عربي حيث تتسم المباريات مع منتخبات شمال أفريقيا بالحساسية.

وقد يلتقي المنتخب المصري مع نظيره الجزائري في الدور نصف النهائي إذا عبر الأول عقبة الكاميرون في حين تغلب الثاني على الكوت ديفوار في الدور ربع النهائي.

وأشار الحضري إن الفريق المصري يكن الاحترام والتقدير للأسود الكاميرونية ووصفهم بالمنافس العنيد.

وكان المنتخب المصري قد شكل "عقدة" بالنسبة للأسود الكاميرونية في السنين الأخيرة حيث تسبب في منعه من التأهل إلى كأس العالم 2006 في ألمانيا بالإضافة إلى تغلبه عليه مرتين في بطولة كأس الأمم الأفريقية في غانا 2008 بنتيجة 4-2 في دور المجموعات و 1-0 في المباراة النهائية.

احترام للإسماعيلي

من ناحية أخرى، أكد الحضري على أنه يكن الاحترام والتقدير لإدارة ناديه الإسماعيلي. كما طالب أفضل حارس في أفريقيا 2008 الجماهير بعدم الانسياق وراء بعض الأخبار التي تناولت هجومه على الدراويش على حد قوله.

وأوضح الحضري حارس الأهلي سابقا أن مطالبته بمستحقاته المادية لمدة موسم مع الإسماعيلي هو أمر طبيعي ولا يعني فسخ عقده مع الدراويش.

"فضلت الإسماعيلي على انبي والزمالك"

وكشف الحضري أنه فضل الانضمام إلى نادي الإسماعيلي عقب عودته من سويسرا على اللعب في صفوف الزمالك وانبي.

وقال عصام إن عرض النادي البترولي تميز بالمقابل المادي الكبير لكنه اختار الانضمام إلى الدراويش. كما أوضح الحضري أن العديد من أفراد مجلس إدارة الزمالك تحدثوا معه للتوقيع مع الفريق الأبيض لكنه رفض واختار الفريق الأصفر.

العرض الانجليزي

وأوضح الحضري أن نصر أبو الحسن رئيس الإسماعيلي قد هاتفه وأخبره بعرض انجليزي من شركة تسويق دون ذكر اسم النادي.

وأشار الحارس الدولي أنه في انتظار وصول عرض رسمي لتحديد قراره سواء بالبقاء أو الرحيل.