أكد كامل ابوعلي رئيس النادي المصري ان هناك اتصالات مباشرة جرت مع الكابتن محسن صالح لتولي مهمة قيادة فريق الكرة خلفا للمدير الفني أنور سلامة تمهيدا لقبول استقالته.

وذكر الموقع الرسمي للنادي المصري إن الخلافات بين ابوعلي وسلامة وصلت إلي طريق مسدود في اليومين الماضيين بعد أن ترك المدير الفني مران الفريق الصباحي اعتراضا علي بعض القرارات.

وقالت بعض الأنباء إن سلامة تقدم بالفعل باستقالته من تدريب المصري يوم الأحد، في حين تقول الأنباء الصادرة من النادي المصري ان الأمور تسير في طريق قبول الاستقالة بعد مفاوضات ابوعلي ومحسن صالح.

ومن جهته، طلب محسن صالح مهلة للتفكير في الأمر، حيث انه عائد لتوه من رحلة تدريب في منطقة الخليج عمل خلالها في تدريب منتخب اليمن ثم قاد فريق الحزم السعودي في الدور الأول للدوري.

وكانت الأزمة التي ثارت بين ابوعلي وسلامة تخص طلب الأخير الإبقاء علي لاعب الفريق حيدر ابوبكر وقيد مصطفي جعفر بدلا من المالي عثمان باكايوكو بعد ان علم سلامة بنية رئيس مجلس الإدارة في إعارة جعفر للاوليمبي والاستغناء عن ابوبكر للإنتاج الحربي.

وبالفعل، وحسب ذكر موقع المصري، فقد تم إعارة جعفر للاوليمبي وبيع ابوبكر للإنتاج الحربي دون الرجوع للمدير الفني الذي فور علمه قام بترك المران الصباحي للفريق وهدد بالرحيل بعد فشله في الوصول لرئيس النادي.