باريس (أ ش أ):

ذكرت مجلة "ليكيب" الفرنسية الرياضية أن الجزائر طلبت من السلطات في أنجولا منحها تأشيرات دخول جماعية للسماح لأكبر عدد ممكن من مشجعيها لحضور المنتخب الجزائري أمام المنتخب المصري الخميس في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية السابعة والعشرين المقامة حاليا في أنجولا.

وأضافت المجلة أن السلطات الانجولية تفضل من جانبها تقديم تأشيرات دخول فردية للجزائريين وليس تأشيرات جماعية حفاظا على الامن العام.

ويذكر أن الجزائر حصلت حتى الان على ألف تأشيرة لدخول لمشجعيها إلى أنجولا، ومن المقرر أن يصل هؤلاء المشجعين على متن أربع طائرات عملاقة.

وأشارت مجلة "ليكيب" إلى أن المشكلة التى تواجه الجزائريين هى ان هذه الطائرات العملاقة غير مؤهلة للهبوط فى مطار بنجيلا الصغير مما سيضطرها لتغيير وجهتها إلى مطار العاصمة لواندا، ليتعين بعد ذلك على المشجعين الجزائريين السفر عبر الطريق البرى لمسافة 420 كيلومترا للوصول إلى مدينة بنجيلا التي ستقام بها المباراة.

ويواجه منتخب الجزائر، الذي غاب عن البطولة في أخر نسختين لها في مصر 2006 وغانا 2008، المنتخب المصري، حامل اللقب في النسختين الأخيرتين، الخميس في مباراة الدور قبل النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية السابعة والعشرين المقامة حاليا في أنجولا.