ضربت الإصابة في العضلة الخلفية الدولي المصري محمد شوقي المنضم حديثاً لفريق قيصري سبور التركي، وتقرر ان يغيب اللاعب عن المشاركة مع فريقه لمدة شهر ونصف.

وقال موقع جماهير نادي قيصري سبور ان شوقي تعرض للإصابة خلال تدريبات فريقه يوم الثلاثاء.

وخضع اللاعب للكشف الطبي وتبين انه أصيب بتمزق في العضلة الخلفية ويحتاج لفترة علاج تترواح ما بين خمسة إلى ستة أسابيع.

وكان لاعب ميدلسبره السابق قد شارك في أول مباراة له مع فريقه الجديد يوم الأحد الماضي أمام جنشلربيرلجي، اللقاء الذي انتهى بالتعادل الايجابي 1-1، وحصل فيه شوقي على بطاقة صفراء.

من جانبه، قال نادر شوقي وكيل أعمال اللاعب لـ Yallakora.com ان شوقي شعر بإحباط كبير بعد هذه الإصابة، خاصة بعد ان شارك في لقاء فريقه السابق بأكمله وقدم مستوى متميز فيه.

يذكر ان شوقي كان يعاني طوال هذا الموسم من الابتعاد عن المشاركة في المباريات مع فريقه السابق ميدلسبره، وكان يأمل في العودة مجدداً للملعب مع فريقه الجديد قيصري سبور.