أبرزت العديد من وسائل الإعلام البريطانية الإهانة الكروية التي تعرض لها المنتخب الجزائري على يد نظيره المصري في الدور نصف النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا في أنجولا.

وخسر المنتخب الجزائري - المتأهل إلى كأس العالم - أمام أبطال القارة السمراء بأربعة أهداف نظيفة "مع الرأفة" مساء الخميس ليفشل في التأهل إلى المباراة النهائية.

ونشرت صحيفة تيليجراف البيرطانية تقريرا كاملا عن المباراة أبرزت فيه العنف الجزائري ضد الجانب المصري الذي شهدته المباراة ما أدى إلى طرد ثلاثة لاعبين من منتخب الخضر.

وقالت الصحيفة الانجليزية إن فريق الجزائر افتقد إلى الانضباط والأخلاق بصورة غير طبيعية في مواجهة الإذلال الذي تعرض له على يد المنتخب المصري في المباراة التي انتهت بنتيجة قاسية عليه وخسارته بأربعة أهداف نظيفة.

وامتدحت الصحيفة نفسها أداء المنتخب المصري وأشارت إلى أنه انتقم من عدم توفقه في التأهل إلى كأس العالم بعد خسارته في المباراة الفاصلة في ظروف سيئة في السودان، وأوضحت انه كان بإمكان المصريين إنهاء المباراة بإحراز أهدافا أكثر من ذلك.

إشادة بزيدان

وأشادت الصحيفة بهدف القناص المصري محمد زيدان الرائع بالإضافة إلى أدائه المتميز في المباراة وصناعة للعديد من الفرص.

وأشارت تيليجراف أن حارس الجزائر فوزي شاوشي قد يخضع لتحقيق من قبل الاتحاد الافريقي لكرة القدم بعد محاولته التعدي على حكم المباراة كوفي كودجا عندما احتسب الهدف الأول للمصريين من ركلة جزاء سددها حسني عبد ربه باقتدار.

وأكملت الصحيفة أن اللاعب قد يغيب عن مباراة فريقه في كأس العالم أمام المنتخب الانجليزي في حال إثبات التهمة عليه خصوصا وأنه تلقى بطاقة صفراء ثانية عندما تعدى على اللاعب المصري محمد ناجي جدو.

وتهكمت الصحيفة البريطانية على خروج شاوشي من الملعب وهو يظن أن ما فعله هو شيء بطولي.

لحظة غباء من بلحاج

كما انتقدت الصحيفة أداء اللاعب الجزائري نذير بلحاج وصافة إياه بالأداء المروع بعدما تدخل بعنف على الجناح المتألق أحمد المحمدي "في لحظة غباء" ليتلقى بطاقة حمراء مباشرة. كما أشارت الصحيفة إلى الطرد الذي تعرض له رفيق حليش بعدما عرقل عماد متعب داخل منطقة الجزاء.

عقلية هشة

وفي نهاية مقال التيليجراف، تمنت الصحيفة أن يلعب الجزائريون أمام المنتخب الانجليزي في كأس العالم يوم 18 يونيو بنفس العقلية الهشة والنفسية الضعيفة التي لعب بها امام مصر والتي منحته خسارة مذلة على يد الأبطال.

ذا صن

وأبرزت صحيفة ذا صن الانجليزية هزيمة المنتخب الجزائري بعدما أنهى المباراة بثمانية لاعبين بعد طرد الثلاثي حليش وبلحاج وشاوشي واصفة أداء المنتخب الجزائري بالعنيف داخل الملعب.

وأشارت الصحيفة إلى خروج لاعبي الجزائر محملين بالعار عندما علقت على صورة خروج بلحاج من الملعب عقب تليقه بطاقة حمراء مباشرة.

سكاي سبورتس

من جانبها، أشادت شبكة سكاي سبورتس البريطانية بأداء المنتخب المصري في المباراة منتقدة في الوقت ذاته أداء الجزائر الضعيف والباهت.

وأوضحت أن الجزائر استطاعت الصمود أمام أبطال قارتهم لمدة 40 دقيقة فقط قبل أن تنتهي المباراة بالنسبة لهم خاصة بعد إحراز الهدف الثاني لزيدان.

وأبرزت سكاي استحواذ المنتخب المصري وتبادله تمرير الكرة بمهارة الذي زاد من صعوبة المباراة على الجزائرين.

شاهد المنتخب المصري يضع نظيره الجزائري في حجمه الطبيعي.