كتب - محمد جبريل:

قال حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب المصري إنه لم يوافق بعد على تدريب أحد المنتخبات الأفريقية على سبيل الإعارة لمدة ستة شهور خلال نهائيات كأس العالم 2010 والتي ستقام في جنوب أفريقيا الصيف المقبل.

وقال مدرب أبطال القارة السمراء في تصريحات لصحيفة "الجريدة" الكويتية إن قرار الموافقة على تدريب أحد المنتخبات الأفريقية ليس بيده وحده مشيرا إلى أنه مرتبط بعقد رسمي مع الاتحاد المصري.

وقال شحاتة الملقب بالمعلم "إنني ملتزم بعقد رسمي مع اتحاد الكرة لتدريب المنتخب المصري وأحترم تعاقدي مع الاتحاد، ورغم الإغراءات المادية والمعنوية للعرض فإنني مازلت أبحث عن بطولة جديدة وإنجاز آخر للكرة المصرية".

ويرتبط شحاتة بعقد مع المنتخب المصري حتى عام 2012.

وأضاف "أعتقد أنني على موعد مع الفريق للتأهل للمونديال المقبل لتعويض جماهير الكرة المصرية عن الإخفاق الذي صادف مسيرتنا في التصفيات الإفريقية المؤهلة للمونديال".

الكاميرون ونيجيريا

وترددت الأنباء حول تلقي الاتحاد المصري عرضا من نظيره الكاميروني بواسطة عيسى حياتو رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم لاستعارة شحاتة لتدريب منتخب الأسود في المونديال العالمي بجنوب أفريقيا.

كما طلب الاتحاد النيجيري لكرة القدم الأمر نفسه للاستعانة بخدمات شحاتة الفائز ببطولة كأس الأمم الأفريقية 3 مرات على التوالي.

قرار في غضون أيام

وكشف المعلم أنه من المقرر أن يتخذ قرارا نهائيا بهذا الصدد بعد أن يعقد جلسة مع مسؤولي الاتحاد المصري على زعم الصحيفة الكويتية.

وأوضح شحاتة أن الاتجاه الأكبر هو البقاء والاستمرار في تدريب فريق بلاده خاصة بعد تحقيق إنجاز صعب وتاريخي بالفوز بالبطولة القارية ثلاث مرات على التوالي