كتب - محمد جبريل:

نجح فريق وستهام يونايتد الذي يضم المصري أحمد حسام (ميدو) في الفوز على فريق هال سيتي الذي يضم عمرو زكي بثلاثة أهداف نظيفة.

ورفع وستهام يونايتد رصيده إلى 27 نقطة ليقفز إلى المركز الثالث عشر فيما ظل هال سيتي في المركز السابع عشر برصيد 24 نقطة.

شارك عمرو زكي مع هال سيتي أساسيا للمرة الأولى فيما جلس ميدو على مقاعد البدلاء.

بدأ فريق وستهام المباراة بكل قوته مستفيدا من دعم جماهيره، ونجح في التقدم مبكرا بعد مرور 3 دقائق فقط عن طريق اللاعب فالون بهرامي بتسديدة متقنة داخل منطقة الجزاء.

ولم يتراجع فريق الهامرز عقب إحراز الهدف الأول وهاجم بضراوة مرمى فريق هال سيتي ليعانده الحظ في إضافة الهدف الثاني عن طريق نفس اللاعب الذي ارتطمت تسديدة بالعارضة.

على الجانب الآخر، قدم زكي أداء جيدا لكن تحركاته اتسمت بالبطء نوعا ما. وسدد زكي كرة رأسية لم تشكل خطورة كبيرة على مرمى أصحاب الأرض.

وشهدت الدقيقة 43 مشادة بين زكي وبيهرامي لاعب وستهام ليستعدى حكم اللقاء البلدوزر المصري وينذره "شفويا".

واستمر الحال على ما هو عليه في الشوط الثاني، بل وازدادت معاناة التيجرز عندما طرد لاعبه كريج فاجان بعد تلقيه بطاقة صفراء ثانية.

واستثمر الهامرز النقص العددي في الفريق الضيف وأضافوا الهدف الثاني عن طريق المهاجم المهاري كارلتون كول الذي تلقى تمريرة بينية رائعة من فوبير وسدد بهدوء في مرمى الحارس ميهل في الدقيقة 59.

وأجرى فيل براون تبديلا بخروج اللاعب عمرو زكي في الدقيقة 66 ونزول اللاعب برامبي.

وعلى الجانب الآخر، دفع جيانفرانكو زولا بالمصري ميدو بدلا من المتألق كارلتون كول في الدقيقة 72. ولم يضيع وستهام فرصة إضافة هدف ثالث عن طريق فوبير ليخرج منتصرا بثلاثة أهداف نظيفة.