كتب - كريم رمزي:

برر كامل أبوعلي رئيس النادي المصري الذي استقال من منصبه مساء الثلاثاء، أسباب اختفائه بعد هذا القرار وتعمد غلق هواتفه المحمولة، بأن الظروف لا تسمح الآن للحديث عن أسباب الاستقالة.

وقام Yallakora.com بمراسلة أبوعلي عبر بريده الالكتروني بعد فشل محولات الاتصال به عبر الهاتف او عن طريق مراسلنا في بورسعيد، وأكد أبوعلي انه يكن كل احترام لجماهير بورسعيد لكنه يفضل عدم الحديث عن أي شئ في ظل الظروف الحالي.

وأضاف رئيس النادي المصري المستقيل بشكل مقتضب "سأكشف كل شئ خلال الأسبوع القادم".

وكان أبوعلي قد تقدم باستقالته من رئاسة النادي المصري بعد إصرار محافظ بورسعيد على تعيين ثلاثي معارض لأبوعلي في مجلس الإدارة هم: عصام الزهيري وعاطف مبروك وناصر قطاش.

وقال مراسل Yallakora.com ان بعض من جماهير وروابط مشجعين النادي المصري قد قاموا بمظاهرات في الشارع الموجود به مبنى محافظة بورسعيد، اعتراضا على استقالة أبوعلي، وعلى تعيين المحافظ للثلاثة أعضاء المذكور أسمائهم.