كتب - كريم رمزي:

رضخ اللواء مصطفى عبد اللطيف محافظ بورسعيد لطلبات كامل أبو علي رئيس النادي المصري المستقيل حتى يقنعه بالعدول عن استقالته، وذلك قبل اجتماعهما معاً يوم الخميس.

وعلم مراسل Yallakora.com ان كامل أبو علي طلب تعيين الثنائي محمد نجيب وابراهيم الزيني في مجلس إدارة النادي بدلا من عصام الزهيري وعاطف مبروك، وأيضا عدم تدخل النادي المصري في أي معارك سياسية.

ووافق محافظ بورسعيد على طلبات أبو علي، وأكد ان الاستقالة التي وصلته منه عبر الفاكس كأن لم تكن، مشدداً انه سينهي جميع الخلافات في الاجتماع الذي سيعقد الخميس بينهما في حضور محمد كمال أمين الحزب الوطني بمحافظة بورسعيد.

وكان أبو علي قد تقدم باستقالته من رئاسة النادي المصري مساء الأربعاء، بعد رفض المحافظ لطلباته.

يذكر ان رئيس النادي المصري قد اكد في تصريحات مقتضبة لـ Yallakora.com الخميس انه سيكشف بعض الحقائق خلال الأسبوع المقبل.