كتب - محمد جبريل:

وصف مجلس إدارة نادي الزمالك التحكيم المصري "بالعار" وطالب سمير زاهر رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم بالتدخل لردع لجنة الحكام.

واستنكر مجلس إدارة الزمالك عبر الموقع الرسمي للنادي قيام لجنة الحكام بتعيين حكام محددين لإدارة مباريات أحد الفرق المنافسة في إشارة إلى إسناد إدارة مباريات الأهلي للحكم سمير محمود عثمان.

 وأوضح مجلس الإدارة إن هذا الأمر يثير الشك والريبة، كما أعلن عن "ذهوله واستنكاره من العار التحكيمي الذي يواصل انهياره فى ظل وجود لجنة الحكام الرئيسية التى تحكمها الأهواء بدون حياء بعيداً عن الحيادية وفى ظل إستفزازات وأساليب رخيصة جعلت الجميع يشعر بالغصة من هؤلاء الحكام الذين خلعوا برقع الحياء" على تعبير النادي الأبيض.

وحرصا من نادي الزمالك على عدم تكرار تلك "المهازل التحكيمية الفاجرة" على حد قوله، فقد طالبت إدارة النادي رئيس الاتحاد المصري سمير زاهر بالتدخل لردع من لهم مصالح في لجنة الحكام.

وجدد الزمالك في ختام بيانه الثقة في زاهر مشيرا إلى أن الأخير قادر على إعادة الأمور إلى نصابها الصحيح.

وتأتي استنكارات الزمالك بعد مباراة الأهلي وانبي التي تغلب فيها حامل اللقب على الفريق البترولي بهدفين نظيفين. وشهدت تلك المباراة حالات تحكيمية مثيرة للجدل منها إلغاء هدفين لانبي بداعي التسلل.

ويعد الزمالك منافسا رئيسيا للأهلي على لقب الدوري إذ يحتل المركز الثاني برصيد 43 نقطة فيما يتصدر الأهلي الترتيب برصيد 49 نقطة وللأخير مباراة مؤجلة.

ويتبقى 7 جولات على نهاية المسابقة ستشهد مواجهة الأهلي مع الزمالك والإسماعيلي.