(القاهرة):

تمكنت أجهزة الأمن بمحافظة القاهرة يوم الأربعاء من ضبط 4 مليون صاروخ و2000 شمروخ كانت مجهزة للبيع والتوزيع على جمهور الأهلي والزمالك قبل لقاء القمة والمقرر إقامته الجمعة 16 ابريل في إطار مباريات الأسبوع 27 من مسابقة الدوري الممتاز.

وقامت قوات الأمن بحملة موسعة على مصانع الصواريخ والشماريخ بمنشية ناصر والمرج وصادرت الكميات المذكورة تحسبا لوقوع أحداث شغب خلال لقاء القمة.
 
يذكر أن اللواء إسماعيل الشاعر مساعد أول الوزير لأمن العاصمة أجتمع في وقت سابق ونائبه اللواء عبدالجواد أحمد عبدالجواد وقيادات أجهزة البحث الجنائي بالعاصمة بإشراف اللواء فاروق لاشين مدير الإدارة العامة للمباحث لوضع الترتيبات الأمنية خلال المباراة المدعمة بقوات كبيرة من الأمن داخل وخارج الاستاد لمنع أي أحداث شغب وضبط الخارجين علي الشرعية والقانون وحتى لا تتكرر الأحداث المؤسفة التي شهدتها مباراة الزمالك واتحاد الشرطة.
تعليمات للجماهير التي تنوي الذهاب إلي استاد القاهرة

وتم الاتفاق علي عدم الدخول لمشاهدة المباراة سوي لحاملي التذاكر فقط والتي يتم بيعها بمنافذ البيع بالنادي الأهلي والزمالك بالجزيرة ومدينة نصر ولن يسمح بالدخول لحاملي العضوية للناديين وأنه سوف يتم استقبال الجمهور وفتح الأبواب لهم منذ الواحدة ظهراً حتى اكتمال العدد وسوف يتم تخصيص الجهة اليمني لنادي الزمالك واليسري لمشجعي الأهلي.

وأكد اللواء الشاعر بأنه لن يسمح لأي شخص من المشجعين بالدخول بأي من محدثات الصوت من ألعاب نارية "الصواريخ والشماريخ" وغيرها من الممنوعات والآلات الحادة وسيتم التفتيش عليها أثناء الدخول ويواجه من يحملها بكل شدة وسوف يتم حرمانه من مشاهدة المباراة التي تم تجهيز منافذ لسهولة دخولها والخروج منعاً للتزاحم بين المشجعين.

وأوضح بأنه تم إعداد خطة مرورية في منطقة الاستاد لتكون بديلة عند الزحام ولتحويل المسار فوراً لعدم إرباك حركة المرور وهو ما تم الاتفاق عليه مع اللواء سراج زغلول مدير إدارة مرور العاصمة.

وقال مدير الأمن إنه تم وضع كاميرات مراقبة سرية بمداخل ومخارج الاستاد لضبط المخالفين واتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم وحذر رجال الأمن الجماهير من أعمال الشغب والهتافات العدائية والاستفزازية والمشاهدة بأسلوب حضاري حرصاً علي عدم وقوع أي شخص تحت طائلة القانون.