كتب - هاني عز الدين:

أكد تقرير لجنة إعادة فرز الأصوات بشأن انتخابات نادي الزمالك برئاسة المستشار ايهاب ابراهيم نائب رئيس مجلس الدولة صحة انتخابات النادي التي عقدت في التاسع والعشرين من مايو 2009، بينما قرر مرتضى منصور عقد مؤتمراً صحفياً الاربعاء.

وجاء في تقرير اللجنة التي نجح Yallakora.com في الحصول على نسخة منه أن اللجنة قامت بفحص 100 صندوق قاصرة الفرز على الاصوات الخاصة بمقعد الرئاسة حيث تم استبعاد أربعة صناديق لما بها من قشط ومسح.

وكانت أرقام الصناديق المحذوفة: 12 و26 و64 و65.

وجاءت نتيجة تقرير اللجنة التي يرئسها المستشار إيهاب إبراهيم نائب رئيس مجلس الدولة بأن هناك 1.613 صوت باطل.

وحصل عباس على 10.318 صوت مقابل 8.424 صوت لمرتضى مما يعني أن حتى في حالة اضافة الأصوات المحذوفة ستصب النتيجة في صالح عباس.

واستعت اللجنة لمحمد عامر رئيس اللجنة التي اشرفت على انتخابات النادي حيث نفى على توقيع على لجنة استماع الجمعية العمومية.

من جانبه أكد علاء مقلد مدير نادي الزمالك ونائبه محمد مفتاح خلال التحقيقات بأن الانتخابات مرت نزيهة من جميع النواحي ولم يكن هناك أي نوع من التلاعب.

وينتظر أن تقوم المحكمة في الثالث والعشرين من مايو المقبل باصدار قرارها الأخير بشأن الانتخابات بعد دراسة تقرير لجنة الفرز.

وكان  ممدوح عباس وجه الشكر إلى مرتضى منصور على قيامه بالسؤال عنه عقب العملية التي أجراها الأول  مؤخراً.

مؤتمر صحفي لمرتضى

من جانبه قرر منصور عقد مؤتمراً صحفياً يوم الأربعاء بمقر مكتب المحاماة الخاص به للتعليق على الأمر.

وأشار مرتضى إلى أنه سيقوم بالحديث عن خلافه مع أحمد شوبير مقدم البرامج خلال المؤتمر.

وتوعد رئيس الزمالك السابق بالكشف عن مستندات جديدة لكنه لم يحدد ما اذا كانت تتعلق بشوبير أو بانتخابات الزمالك.