القاهرة (أ ف ب):

تتجه الأنظار إلى القمة العربية الساخنة بين بتروجيت المصري وضيفه النادي الصفاقسي التونسي حامل اللقب في ذهاب دور الستة عشر من مسابقة كأس الاتحاد الافريقي يوم الأحد المقبل.

على ملعب بتروجيت في السويس، يخوض الفريق البترولي اختباره الأصعب بعد تخطي عقبة الخرطوم السوداني، لذلك حرص مختار مختار المدير الفني على تأهيل لاعبيه نفسيا لمواجهة عقبة الصفاقسي المهمة في مشوار الفريق الذي سيقاتل من اجل اثبات تواجده على المستوى الأفريقي، رغم حداثة وجوده الذي لا يتعدى أربع سنوات بين الكبار في الدوري المصري.

وحجز كل من الفريقين بطاقته إلى الدور الثاني على حساب فريق عربي حيث أزاح بتروجيت الخرطوم السوداني بالفوز عليه 3-صفر ذهابا في السويس و2-1 إياباً في الخرطوم، فيما تخطى النادي الصفاقسي أهلي طرابلس الليبي بفوزه عليه 1-صفر إياباً وتعادله معه صفر- صفر ذهاباً.

ويعتمد الجهاز الفني لبتروجيت على اللعب الجماعي والتفاهم بين خطوط الفريق مع وجود بعض اللاعبين اصحاب المهارة الفنية الكبيرة القادرة على ترجيح كفة الفريق أمثال السيد حمدي ثاني هدافي الفريق (هدفان) بجانب محمود عبد الحكيم ووليد سليمان ومحمد شعبان، لكن الفريق تعرض لضربة بإصابة مهاجمه الغاني اريك بيكوي ثاني هدافي البطولة (ثلاثة أهداف).

سيمبا – حرس الحدود

ويحل حرس الحدود الفريق المصري الرابع في المعترك الأفريقي ضيفا على سيمبا التنزاني بعد تخطيه بنكس الإثيوبي في المرحلة السابقة.

ويدخل طارق العشري المدير الفني للحرس اللقاء وسط حالة من الرضا الغائب عن الفريق منذ بداية الدوري، واقترابه من المربع الذهبي بعد تحسن نتائجه في الآونة الأخيرة.

ورفع الفوز الأخير على الزمالك 2-1 كثيرا من معنويات الفريق، وهو يعتمد على احد أهم مفاتيح الفوز احمد عيد عبد الملك، احمد عبد الغني، محمد مكي، وفي حراسة المرمى الكاميروني كاميني مارتن.

واستطاع سيمبا التنزاني الإطاحة بالزمالك 2003 في بطولة أفريقيا من دور ال16، وكاد يكرر السيناريو مع الاسماعيلي بعد وصوله إلى دوري المجموعات، وفاز الأخير بالاسماعيلية 2-1 بعد لقاء الذهاب الذي انتهى صفر-صفر.

الملعب المالي – الفتح الرباطي

ولن تكون مهمة الفتح الرباطي المغربي سهلة في مواجهة الملعب المالي حامل اللقب، كما يلعب الأمل عطيرة السوداني مع شباب بلوزداد الجزائري الذي اخرج الجيش الملكي المغربي بطل عام 2005.

وفي باقي المباريات، يلتقي كوتون سبور الكاميروني مع بريميرو اجوستو الانجولي، وواري فولفز النيجيري مع كابس يونايتد الزيمبابوي، واي سي فان من النيجر مع موتيما من الكونغو الديمقراطية، وفيتا كلوب من الكونغو الديموقراطية مع انييمبا النيجيري. وتقام مباريات الإياب في 9 مايو المقبل.