كتب - كريم رمزي:

يؤكد موقع ياللاكورة عدم تعرض الحافلة التي كانت تنقل بعثة الأهلي عقب انتهاء لقاء الاتحاد الليبي في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال افريقيا الجمعة لأي هجوم من جانب الجماهير الليبية.

وقال مراسل Yallakora.com في ليبيا ان بعثة الفريق لم تتعرض لأي هجوم بالحجارة اثناء انتقال البعثة لفندق اقامتها بعد اللقاء.

وكانت بعض التقارير قد أشارت لتعرض حافلة الأهلي لهجوم بالحجارة من جانب جماهير الاتحاد الليبي بعد اللقاء.

وتعرض وائل جمعة فقط لإصابة بعد ان قذفه أحد الجماهير بالحجارة في أرض الملعب، وهو نفس الحال بالنسبة لمحمد بركات الذي أصيب جراء "بكرة ورق".

من جانبه أكد إبراهيم صالح رئيس بعثة الأهلي في تصريحات خاصة لمراسل Yallakora.com ان ما حدث من جانب جماهير الاتحاد بعد نهاية اللقاء ما هو إلا بعض التصرفات الفردية غير المسئولة.

وأضاف "الاهلي يحظى بحفاوة كبيرة من الجميع منذ وصوله لليبيا، ولا يجب ان يتم تضخيم الأمور بسبب تصرفات قلة متعصبة".

ورفض رئيس بعثة الأهلي ان يتم الحديث عن أشياء لم تحدث من شأنها إثارة الرأي العام في مصر، مشيراً ان مسئولي الاتحاد الليبي طلبوا تفعيل التوأمة بين الناديين.
 
يذكر ان الاهلي كان قد خسر على يد الاتحاد الليبي بهدفين نظيفين الجمعة، وهو ما قد يصعب من مهمته في مباراة العودة المقرر لها بعد أسبوعين بالقاهرة.