كتب - محمد جبريل:

حقق فريق الاسماعيلي فوزا ثمينا خارج ملعبه على فريق الهلال السوداني في ذهاب دور الـ16 بدوري أبطال أفريقيا مساء الأحد.

ويكفي الإسماعيلي التعادل بأي نتيجة في مباراة العودة للتأهل إلى دوري المجموعات.

وستقام مباراة العودة بعد أسبوعين في ملعب الإسماعيلية.

بدأ الهلال المباراة مدعوما بحضور جماهيري مكثف، وكاد أن يتقدم مبكرا عن طريق اللاعب المدثر كاريكا الذي انفرد تماما بعصام الحضري إلا أن الأخير أنقذ الموقف ببراعة في الدقيقة 26.

وعاد اللاعب نفسه وسدد كرة قوية مرت أعلى حارس الدراويش.

ورد الإسماعيلي بقسوة عندما أحرز الهدف الأول قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول برأسية من قائد الفريق محمد حمص الذي أكمل كرة مرتدة من حارس أصحاب الأرض المعز محبوب.

وكثف الفريق الهلالي ضغطه الهجومي في الشوط الثاني لتعديل النتيجة، وكاد أن ينجح في أكثر من مناسبة منها تسديدة قوية من الخطير ادوارد سادومبا تصدى لها عصام الحضري على مرتين في الدقيقة 69.

وأضاع أحمد علي فرصة محققة لمضاعفة النتيجة لصالح الدراويش بعدما ارتكب أحد مدافعي الهلال لينفرد مهاجم الدراويش لكن الحارس المعز محبوب انقض على الكرة واستخلصها من علي.

وبمرور الوقت، اتسم أداء لاعبي أصحاب الأرض بالخشونة والعصبية بعد تأخرهم بهدف، وسدد مهند الطاهر ركلة حرة شتتها دفاع الإسماعيلي ببراعة.

ولم تشهد المباراة جديدا لتنتهي بتفوق الدراويش المصريين على الهلال السوداني بهدف نظيف.

وفي مباراة أخرى من الجولة نفسها، تغلب فريق شبيبة القبائل الجزائري على بترو اتليتكو الانجولي بهدفين نظيفين في الجزائر.
 
شاهد هدف القائد حمص