كتب- كريم سعيد:

تعهد الكابتن حسام البدري المدير الفني للنادي الأهلي للجنة الكرة بالنادي بدفع الشرط الجزائي المنصوص عليه في عقده مع شركة اتصالات مع عدم إذاعة الإعلان الذي تم تصويره معها فجر الاثنين في الوقت الذي حذرت فيه لجنة الكرة لاعبي الفريق من تصوير اي إعلان لأي شركة بخلاف فودافون الراعي الرسمي للنادي ليسدل بذلك الستار علي الأزمة التي اشتعلت مؤخرا وكادت ان تعصف بمستقبل البدري مع الفريق.

وانتهي منذ قليل الاجتماع المغلق الذي عقدته لجنة الكرة بالنادي الأهلي بقيادة الكابتن حسن حمدي رئيس النادي والكابتن محمود الخطيب نائب الرئيس مع لاعبي الفريق الأول بأكملهم بالإضافة إلي الجهاز الفني للفريق بفرع النادي في الجزيرة بخصوص أزمة إعلانات اتصالات والتي تفجرت الاثنين.

وافاد مراسل Yallakora.com ان لجنة الكرة بالكامل حضرت الاجتماع وتضمنت ايضا كل من الكابتن طارق سليم والكابتن سيد عبدالحفيظ.

وبدأ الاجتماع في الساعة الـ12:30 ظهرا بتوقيت القاهرة وظل لمدة 30 دقيقة مع اللاعبين قبل ان يخرجوا من غرفة الاجتماع لتنفرد لجنة الكرة بالكابتن حسام البدري فقط.

ورفض اي لاعب في الأهلي الإدلاء بأي تصريح حول ما جري في الاجتماع مكتفين بان القرارات التي تم اتخاذها ستعلنها ادارة النادي بنفسها.

وعقب انتهاء اجتماع الادارة بالبدري، قال الاخير في تصريحات اعلامية انه تعهد امام اللجنة بدفع الشرط الجزائي لشركة اتصالات حتي لا يتفاقم الامر مؤكدا سعيه مع مسؤولي اتصالات لعدم إذاعة الإعلان حتي لا يتضرر الأهلي.

وأكد البدري انه وقع علي عقد اتصالات منذ شهر يناير الماضي مشيرا الي قانونية العقد وسلامته خاصة وانه لا يرتبط باي عقود مع شركة فودافون وهو نفس الامر الذي ينطبق علي اللاعبين الذين قاموا بتصوير الاعلان معه.

ونوه البدري الي ان العقد تضمن شرطا جزائيا كبيرا للغاية ولكنه سيتحمله حتي تنتهي المشكلة الي الابد.

ولم يتطرق اجتماع لجنة الكرة مع البدري الي مسألة تجديد عقده مع الفريق من عدمها، ولكن تأكد استمرار المدرب مع الفريق حتي انتهاء مباريات الفريق في الموسم الحالي.