كتب - هاني عز الدين:

نفى عصام الحضري حارس مرمى المنتخب المصري ونادي الاسماعيلي أي نية في الاعتزال بعد قرار المحكمة الرياضية الدولية بايقافه أربعة أشهر معتبرها فترة الايقاف راحة له، موضحاً أن الغرامة المالية الموقعة مسئولية فريق سيون السويسري.

وكانت المحكمة الرياضية قامت بتوقيع عقوبة الايقاف لمدة 4 أشهر على الحارس الدولي مع وجود غرامة قدرها 796.500  ألف دولار.

وأشار الحضري في تصريحات لموقعه الرسمي أنه يدرس القيام باستشكال أمام المحكمة الفيدرالية السويسرية، مستنداً إلى أن المحكمة الرياضية الدولية اعتبرت ان شركة اوليمبيك الألب و اف سى سيون انهما كيانيين لكيان واحد و هو امر يخالف القوانين الفيدرالية السويسرية على حسب تعبيره.

وحول ما قيل عن اعتزاله أكد: "هذا أمر عار تماماً من الصحة ولدي الكثير لأقدمه في الملاعب فأنا في ذروة العطاء".

وأكمل: "اعتبر فترة الشهور الأربعة فترة راحة بعد 3 سنوات من المباريات دون توقف سواء مع المنتخب أو النادي".

وأخيراً وحول العقوبة المالية أوضح الحضري أن دفع قيمة الغرامة مسئولية نادي سيون وهذا ما ينص عليه الحكم.

وكان الحضري انضم لسيون في فبراير 2008 تاركاً النادي الاهلي دون اذن مسبق من الادارة مما جعل نادي القرن يرفع الأمر للمحكمة الدولية.