الاسماعيلية (ياللاكورة):

تزايدت حظوظ الهولندي مارك فوتا بأن يكون المدير الفني القادم للإسماعيلي عقب الاجتماع الذي عقد في النادي الأحد فيما اعتصم موظفي وعمال النادي بسبب عد صرف مرتباتهم.

وعلم Yallakora.com أن مجلس إدارة الإسماعيلي انقسم إلي جبهتين، الأولي تؤيد التعاقد مع البرازيلي ريكاردو أما الثانية فتطالب بتعيين فوتا وهو الأمر الأقرب إلي الحدوث.

ومن المنتظر وصول فوتا إلى الأراضي المصرية خلال الساعات القليلة القادمة تمهيداً للاتفاق معه رسميا ليكون المدير الفني الجديد للفريق.

وكان فوتا مدريا فنيا للإسماعيلي في موسم 2006 قبل أن يعتذر عن إكمال المشوار مع الفريق بسبب ظروف أسرية خاصة به.

من جهة أخرى، اعتصم موظفي وعمال النادي الإسماعيلي عن العمل بسبب عدم صرف رواتبهم الشهرية حتى كتابة هذه السطور والتي كان من المفترض أن تصرف في اليوم الأول من هذا الشهر.

وأتخذ الموظفون داخل النادي قرارا بالتوقف عن العمل على أمل أن يتدخل أحد المسؤولين ويتم صرف راتبهم الشهري المتأخر.