الاسماعيلية - (ياللاكورة):

أعلن محمد أبو سريع مهاجم نادى الشهداء أنه أتم إجراءات انتقاله إلى فريق سموحة السكندري بصفة رسمية، في الوقت الذي كان الاسماعيلي قاب قوسين أو أدنى من ضم اللاعب.

وقال أبو سريع فى تصريحات خاصة لـ Yallakora.com "انتقلت بشكل رسمي الى فريق سموحة السكندري بعد أن كنت على أعتاب الانضمام للإسماعيلى".

وأضاف "كنت قد وقعت للنادى الإسماعيلى على استمارات مبدئية فى يناير الماضى إلا أن عدم الوصول الى صيغة إتفاق بين مسؤلى الشهداء ومسؤلى الإسماعيلى حال دون إتمام انتقالى للقلعة الصفراء".

وتمنى أبو سريع أن تكون بداية انطلاقته الحقيقية فى الدوري الممتاز من خلال نادى سموحة قائلاً "أتمنى بمشيئة الله أن أثبت نفسى خلال الفترة المقبلة".

الجدير بالذكر أن محمد أبو سريع لاعب صغير السن ويبلغ من العمر 20 عام وهو من مواليد محافظة الإسماعيلية.