الإسماعيلية (احمد فوزى):

أكد عماد سليمان المدير الفني السابق للاسماعيلى بان السبب الرئيسي الذي جعله يستقيل من منصبة يرجع فى الأساس الأول إلى قلة إمكانيات النادى المادية كاشفا عن تلقيه عرضا لتدريب نادى اهلى بنى غازي الليبى.

وقال سليمان فى تصريحات خاصة لـYallakora.com "طلبت من مجلس إدارة النادي تدعيم صفوف الفريق بالثلاثي هاني سعيد مدافع الزمالك والبرازيلي ايلتون لاعب النصر السعودي السابق ومايكل اينراموا مهاجم الترجي التونسي حتى يستطيع الفريق المنافسة في الموسم الجديد على البطولات التي سيشارك فيها ولكن قلة الإمكانيات المادية جعلت ادارة النادي تفشل فى تلبية طلباتى."

وتابع "راضى تماما عن تجربتى التدريبية السابقة مع الاسماعيلى فعلى الرغم من الظروف الصعبة والمشاكل الكثرة التى كان يمر بها الفريق وقت ان كنت مديرا فنيا للفريق إلا اننى حققت نتائج ايجابية فى بطولتى الدورى العام وكأس مصر وصعدت ايضا بالفريق لدور الثمانية لبطولة دورى ابطال افريقيا".

واكمل "يكفى ان جماهير النادى الوفية التى اعشقها واكن لها كل الاحترام والتقدير راضية تماما عن الفترة التى قضيتها مع الفريق."

وكشف سليمان عن تلقيه مؤخرا عرض من نادى اهلى بنى غازى الليبى للتعاقد معه وقال "حددت لمسئولى الاهلي عدة شروط في حالة موافقتهم عليها فسوف يكون قراري هو تدريب الفريق الذي يعد من اكبر الاندية الليبية."

كما أكد بان مسئولى نادى الوحدات الادرنى طلبوا ايضا التعاقد معه ولكنه لم يتوصل معهم لاى اتفاق حتي الان.

ونفى مدرب الاسماعيلى السابق كل ما تردد مؤخرا فى وسائل الاعلام المختلفة على انه حدد في تقريره الفني الذي قدمه لمجلس الإدارة الاستغناء عن المدافع ايمن رمضان وقال بان الأخير يعد من الركائز الهامة والمؤثرة فى صفوف الفريق ولم يطلب على الإطلاق الاستغناء عنه مؤكدا ان كل من نشر عكس ذلك ليس له اى أساس من الصحة. 

واختتم سليمان تصريحاته قائلا "أتمنى من كل قلبي ان يحقق الاسماعيلى في الموسم الجديد طموحات جماهير النادي بالمنافسة على جميع البطولات التي سيشارك فيها."