القاهرة (ياللاكورة):

قررت نيابة قصر النيل برئاسة المستشار محمد عبدالشافى إحالة 13 من جماهير الأهلي المتهمين بإثارة أحداث الشغب التي حدثت بمباراة الأهلي وكفر الشيخ التي أقيمت الثلاثاء، إلى محاكمة عاجلة.

وكانت النيابة قد قررت  مساء الأربعاء حبس 13 من جماهير الأهلي والمتهمين بإثارة أحداث الشغب التي حدثت بمباراة الأهلي وكفر الشيخ التي أقيمت الثلاثاء، كما قررت النيابة الإفراج عن المتهم ال14 لصغر سنة وكونه حدث وتم تسليمه لأهله.

وأفادت التحريات بأن هناك 6 مشجعين آخرين يجرى البحث عنهم، لاتهامهم بالاشتراك فى الأحداث.

وبدأت في وقت سابق من يوم الأربعاء التحقيق مع جماهير النادي الأهلي بعد أعمال الشغب التي قاموا بها في ملعب "مختار التتش" بفرع نادي الأهلي بالجزيرة.

واستمعت النيابة إلى أقوال المصابين والمتهمين في الحادث ثم وجهت لهم خمسة تهم وهم : إحراز مفرقعات، استخدام مفرقعات، الإتلاف والتخريب العمدي لمنشآت عامة، مقاومة السلطات إصابة 3 ضباط و مجندين، إصابة 3 مواطنين مدنيين .

يذكر أن بعد إحراز محمد أبوتريكة هدفاً فى مرمي كفر الشيخ فى المباراة التى أقيمت بين الفريقين مساء الثلاثاء بملعب "مختار التتش" بفرع نادي الأهلي بالجزيرة، قامت جماهير النادي الأحمر بإشعال كميات كبيرة من "الشماريخ" ، وبعدها توجه أحد أفراد الأمن للقبض على مجموعة الألتراس، الذين قاموا بإلقاء الشماريخ، فقام الجماهير بالاعتداء على رجال الأمن مما أسفر عن إصابة 8 من رجال الشرطة ، أحدهم حالته خطرة، بحسب برنامج 90 دقيقة مساء نفس اليوم .

وتوقفت المباراة لأكثر من نصف ساعة، حتى أن الأمن فكر فى إلغائها لولا تدخل الجهاز الفنى بقيادة حسام البدري.

وقد حملت إدارة الأهلي مسئولية أحداث الشغب لقوات الأمن بعد ان قامت بمحاولة القبض على جماهير الألتراس بدون داعي.

والجدير بالذكر أن مباراة الأهلي وكفر الشيخ انتهت بفوز الأهلى بخمسة أهداف مقابل لا شيء.


انضم إلى جروب ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك