كتب - أحمد عبد اللطيف:

قدم نادى الزمالك عددا من المستندات الجديدة فى أزمته مع محمد ناجى "جدو" المهاجم المنتقل حديثا للنادى الاهلى أثناء التحقيق الذى أجرى صباح الاحد واستمر لحوالى أربع ساعات عن طريق لجنة قانونية باتحاد الكرة برئاسة المستشار حسين حلمي.

وحضر وفد من نادى الزمالك التحقيق الذى أجرى بمقر اتحاد الكرة بالجبلاية برئاسة صبري سراج عضو مجلس ادارة القلعة البيضاء ومعتز مدحت المستشار القانونى لمجلس الادارة ووليد بدر ادارى الفريق ونصر عزام المسئول عن العقود بادارة التسويق.

وحصل الزمالك على توقيع جدو مطلع العام الجاري علما بأن عقده مع نادى الاتحاد السكندري كان سينتهي بنهاية الموسم الماضي، إلا إن زعيم الثغر مدد عقد اللاعب، وقام ببيعه بعد ذلك للنادي الأهلي.

وقال صبرى سراج فى تصريحات للصحفيين بعد انتهاء التحقيق:"استندنا على 5 أمور أثناء التحقيق لاثبات أحقيتنا فى ضم اللاعب".

وأضاف:"الأمر الأول هو أصول 4 عقود رسمية موقعة بخط يد اللاعب للانضمام للزمالك ، والأمر الثانى هو 3 استمارات قيد أصلية بتوقيع جدو وبها موافقة من منطقة الاسكندرية على ضمنا للاعب ، والأمر الثالث هو اقرار من اللاعب بتوقيع العقود ، والامر الرابع هو اقرار آخر من اللاعب بالالتزام بعدم تجديد عقده مع الاتحاد السكندرى او اللعب فى اى نادى فى مصر غير الزمالك بعد نهاية الموسم الماضى ،والامر الخامس والأخير هو توقيع اللاعب على اقرار باللائحة المالية الخاصة بنادى الزمالك".

وأكد سراج على ان حق نادى الزمالك فى جدو لن يضيع مبديا دهشته من موافقة لجنة شئون اللاعبين على قيد اللاعب فى قائمة الاهلى قبل انتهاء التحقيقات.

وكانت لجنة شئون اللاعبين باتحاد الكرة قد أوقفت اللاعب محليا مع السماح له بالمشاركة الإفريقية مع الأهلي على أن يمثل للتحقيق في اتحاد الكرة يوم الأربعاء، فيما يمثل وفد من نادى الزمالك للتحقيق يوم الأحد.

وجدد الزمالك خلال تحقيق الأحد طلبه بتواجد مندوب من القلعة البيضاء كمستمع فى كل جلسات التحقيق الخاصة بأزمة اللاعب سواء فى التحقيق مع مسئولى الاتحاد السكندرى او جدو نفسه بعد عودته من نيجيريا.

وكان حسام حسن المدير الفنى للزمالك قد هاجم اللاعب يوم السبت وقال انه لا يشرفه تدريب جدو في أي مكان لأنه لاعب بلا مبدأ.