كتب - كريم رمزي - هاني عز الدين:

وافق مجلس ادارة نادي الاسماعيلي على انتقال المدافع المعتصم سالم للاهلي مقابل 4.75 مليون جنيه، إلا أن هناك محاولات من نائب رئيس النادي حماد موسى من اجل ايقاف الصفقة.

وعلم Yallakora.com ان الاسماعيلي كان بصدد تسليم الاهلي الاستغناء الخاص باللاعب، ليصبح المعتصم لاعباً في الاهلي بداية من الموسم الجديد قبل أن يتدخل عدد من اعضاء مجلس الادارة ليؤجل تسليمه حتى كتابة هذه السطور.

ولعب سمير السيد وكيل أعمال اللاعب دورا كبيرا في تقريب وجهات النظر بين مسئولي الاهلي والاسماعيلي، علما وان مسئولي الدراويش كانوا رافضين في البداية فكرة انتقال اللاعب للأهلي.

واتفق الاهلي مع مسئولي الاسماعيلي على شراء اللاعب مقابل المبلغ المذكور، دون حصول الدراويش على أي لاعب من الأهلي سواء على سبيل الشراء النهائي أو الإعارة.

وطلب الاسماعيلي في البداية الحصول على خدمات مصطفى شبيطة لاعب الاهلي ومقابل مادي من أجل الاستغناء عن المعتصم.

يذكر ان الاسماعيلي كان قد وافق في وقت سابق على انتقال المعتصم سالم للزمالك، الا ان رغبة اللاعب حسمت وجهته للأهلي.

محاولات لافساد الصفقة

من جانبه أوضح حماد موسى نائب رئيس مجلس ادارة الاسماعيلي عبر موقع النادي الرسمي أن الصفقة لم تتم بعد.

وأشار موسى إلى أن اللاعب باقي في صفوف الفريق، نافياً رحيله عن النادي الساحلي، مؤكداً أنه سوف يقوم بدفع المبلغ المالي الذي كان سيدفعه الاهلي بداعي دعم النادي.

وأضاف: "سأتكفل بدفع الاستحقاقات المالية للاعبي النادي".


انضم إلى جروب ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك