كتب- كريم سعيد:

سيكون الزمالك مجبرا علي تذكر ذكريات أليمة عندما يستضيف بتروجيت الأحد في الأسبوع الثاني للدوري المصري وهو اليوم الذي سيشهد أيضا مواجهة جديدة للغاية بين الوافدين الجديدين مصر المقاصة وضيفه وادي دجلة.

وكان الاسبوع الثاني قد افتتح يوم السبت باقامة 3 مباريات تمكن فيها الانتاج الحربي من اقتناص صدارة الدوري بشكل مؤقت بعد فوز مثير علي المقاولون العرب، فيما حقق الجونة فوزه الاول في المسابقة علي حساب المصري، وتعادل اتحاد الشرطة مع ضيفه الاتحاد السكندري.

الزمالك وذكريات اليمة مع بتروجيت في الاسبوع الثاني

سيكون لقاء الاحد بين الزمالك وضيفه بتروجيت هو الثاني علي التوالي للفريقين اللذين يلتقيان فيه في الاسبوع الثاني للدوري وعلي ارض الزمالك حيث حدث الامر بنفس الصورة الكربونية الموسم الماضي.

ففي يوم 20 أغسطس من العام الماضي كان بتروجيت هو المنافس الثاني للزمالك في بداية الدوري حيث حل ضيفا عليه في استاد المقاولون وتمكن حينها الفريق البترولي من قلب تأخره في الشوط الأول بهدف نظيف إلي فوز مثير بنتيجة 2-1.

وربما يكون بتروجيت قد حقق الفوز علي الزمالك في نفس الأسبوع الموسم الماضي، إلا أن الفريق الذي سيواجه أبناء القلعة البيضاء الأحد يختلف كليا عن هذا الذي حقق الفوز الموسم الماضي بعدما استغني الفريق عن ابرز لاعبيه بالإضافة إلي جهازه الفني خلال فترة الانتقالات الصيفية.

فعندما يتخلى الفريق عن أسماء مثل وليد سليمان ومحمد شعبان ومحمود عبدالحكيم، فمن المؤكد ان المستوي الفني سيتغير وهو ما ثبت في الأسبوع الأول عندما خسر الفريق علي أرضه في السويس أمام الإسماعيلي بهدف نظيف.

الزمالك بدوره لن يكون في أفضل حالاته، فالفريق خسر نقطتين كانا في المتناول في الأسبوع الأول أمام مضيفه حرس الحدود عندما تعادل معه بنتيجة 2-2 بعدما كان الفريق الأبيض متقدما حتى قبل النهائي بخمس دقائق.

وبخلاف خسارة النقطيتين، وضح في توابع التعادل أن الزمالك يعاني من أزمات إدارية شديدة بداية من التنافس الحامي بين نجومه في اللعب في تشكيلة الفريق الأساسية وهو الأمر الذي وضح في مشكلة عصام الحضري وعبدالواحد السيد، وصولا إلي رغبة بعضهم في ترك الفريق والاحتراف في أوروبا وهو الأمر الذي أثبته محمود عبدالرازق " شيكابالا" الذي تفاقمت أزمة انتقاله إلي اندرلخت البلجيكي مؤخرا.

الزمالك لن يكون في احتمال لخسارة أي نقاط جديدة حتى لا يكرر أخطاء الماضي عندما كان يخرج من المنافسة مبكرا ثم يعود لتجميع النقاط في الدور الثاني، أما بتروجيت فاقتناص نقطة من الفريق الأبيض في القاهرة ستبدو هذا الموسم أفضل النتائج الممكن الوصول إليها.

يرجي الإشارة إلي مباريات الفريقين دائما وأبدا ما تكون صعبة التكهن بنتائجها فالفريقين التقيا 8 مرات من قبل في الدوري فاز الزمالك في أربع مباريات فيما فاز بتروجيت 3 مباريات وتعادل الفريقان في مباراة واحدة.

مصر المقاصة ووادي دجلة

اما المباراة الثانية يوم الاحد فسيستضيف فيها فريق مصر المقاصة فريق وادي دجلة في مباراة يمكن وصفها بالتاريخية حيث ستكون الاولي بين الفريقين في الدوري المصري الممتاز.

ويدخل أصحاب الأرض اللقاء برصيد نقطة واحدة عادوا بها من الإسكندرية الأسبوع الماضي من أمام الاتحاد السكندري، أما وادي دجلة مفاجأة الموسم الحالي يدخل المباراة وهو منتشي بفوزه الكبير علي المقاولون العرب بنتيجة 4-1.

وسيرغب دجلة في اقتناص صدارة الدوري مرة أخري والتي أخذت منه ولو بشكل مؤقت من قبل فريق الإنتاج الحربي بعد فوزه علي المقاولون العرب السبت.

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

انضم إلى جروب ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر