كتب- كريم سعيد:

يأمل الزمالك في مواصلة انتفاضاته في الدوري المصري عندما يحل ضيفا الاثنين علي انبي في الأسبوع الثالث والذي سيشهد مباراة هامة أخرى بين الإسماعيلي وضيفه الجونة حيث يرغب الأول في تحقيق فوزه الثالث علي التوالي في البطولة.

وستقام الاثنين مباراتان اخريتان ضمن الأسبوع الثالث حيث سيلتقي حرس الحدود والمقاولون العرب علي استاد المكس في الإسكندرية، وبتروجيت وسموحة في السويس.

وستنطلق المباريات كلها في وقت واحد وبالتحديد في تمام الساعة الـ9:30 مساء.

انبي والزمالك

ستكون مباراة انبي والزمالك الأكثر جماهيرية هذا اليوم، ولما لا والزمالك شهد انتفاضة رائعة امام بتروجيت في الأسبوع الثاني بعدما تمكن من الفوز عليه بهدفين نظيفين كان أداء الفريق في المباراة أهم منهما بكثير.

فبعد النتيجة السلبية التي حققها الفريق الأبيض في الأسبوع الأول بالتعادل 2-2 خارج ملعبه أمام حرس الحدود بالإضافة إلي المشاكل الإدارية التي ضربت الفريق قبل مباراة بتروجيت، تمكن الزمالك في المباراة السابقة من ضرب عدة عصافير بحجر واحد، حيث تمكن من الفوز بالنقاط الثلاث، كما تمكن جهازه الفني من إنهاء مشكلة عصام الحضري – عبدالواحد السيد الطارئة، وأخيرا قاربت مشكلة نجم الفريق محمود عبدالرازق "شيكابالا" من النهاية بعدما قام اللاعب بالتجديد مع الفريق لأربعة مواسم جديدة.

الظروف كلها تبدو مهيأة للزمالك لتحقيق فوزه الثاني في الدوري، خاصة وفي ظل الأداء المهتز للغاية الذي بدأ به انبي البطولة، فالفريق البترولي حقق فوزا "بطلوع الروح" في الأسبوع الأول علي الجونة في الثانية الأخيرة للقاء، قبل ان يتذوق طعم الهزيمة في الأسبوع الثاني أمام الإسماعيلي بالإسماعيلية.

وعلي الرغم من إكمال الدراويش للقاء بعشرة لاعبين فقط بداية من الدقيقة 35 من الشوط الأول، إلا أن انبي فشل في استغلال الموقف وترك الإسماعيلي يقتنص الثلاث نقاط في الشوط الثاني.

تاريخ لقاءات الفريقين نفسه يقف في صف الزمالك تماما، فبعد 6 تعادلات متتالية بين الناديين في بداية مبارياتهما معا، تمكن أبناء ميت عقبة بعدها من تحقيق 10 انتصارات متتالية في الدوري حيث لم يفرط في أي نقطة أمام الفريق البترولي.

كما تخلل هذه المباريات لقاءين آخرين في الكأس كانت الغلبة فيهما لصالح أحفاد حلمي زامورا أيضا.

الإسماعيلي والجونة

بكل تأكيد ستكون عين الإسماعيلي وجماهيره مساء الاثنين علي الفوز الثالث علي التوالي عندما يستضيف الفريق ضيفه الجونة.

ويعيش الإسماعيلي فترة جيدة للغاية حاليا علي مستوي فريق الكرة، فبعد البداية المهتزة للغاية هذا الموسم وبالتحديد في دور الثمانية لدوري أبطال أفريقيا وخسارة الفريق لمباراتين متتاليتين، عاد الفريق ليصحح أوضاعه في البطولة بالفوز علي هارتلاند النيجيري في الإسماعيلي وحصد أول 3 نقاط في المجموعة.

كما حقق الفريق انتصارين غاليين في الأسبوعين الأوليين للدوري علي حساب بتروجيت في السويس ثم علي حساب انبي في الإسماعيلية الأمر الذي جعل الفريق يعتلي الصدارة برفقة الإنتاج الحربي.

مباراة الجونة لن تكون مجرد لقاء بالدوري فحسب، فالمباراة من جانب أخر ستكون بمثابة البروفة النهائية للدراويش قبل سفرهم إلي نيجيريا لمواجهة هارتلاند في الجولة الرابعة، وبالتأكيد سيرغب الفريق في السفر إلي غرب وسط القارة السمراء وهو مطمئن علي صدارته المحلية.

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

انضم إلى جروب ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر