كتب - هاني عز الدين:

قال المهاجم المصري محمد زيدان لاعب بورسيا دورتموند الألماني العائد لألمانيا مؤخراً لاستكمال برنامجه العلاجي بها: "كنت اثق أن الامور ستستقر وأعود مطلع أكتوبر".

وتعرض زيزو للاصابة بقطع في الرباط الصليبي للركبة خلال مباراة فريقه امام هوفنهايم في الدوري الالماني الممتاز في ابريل الفائت.

وقال زيزو في تصريحات نشرتها صحيفة "كيكر" الألمانية: "كنت على ثقة من العودة في هذا التوقيت  ولم اكن احتاج أن اكون جندياً".

وتعطلت عودة زيزو إلى المانيا لاستكمال برنامجه العلاجي بسبب طلبه للتجنيد من طرف الجيش المصري بحسب ما زعم.

وأكمل: "لقد عانيت من الاصابة في منتصف أفضل فترة لي في مسيرتي الكروية".

وتألق زيزو مع دورتموند والمنتخب المصري في مطلع 2010 بقيادة الفراعنة للفوز بكأس الامم بأنجولا وتسجيل ستة اهداف في المسابقة الألمانية وصناعة مثلها.

علماً بأن زيدان عاد لألمانيا السبت قادماً من القاهرة بعد فترة طويلة امضاها بالقاهرة.

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر

انضم إلى جروب ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك