كتب - وائل منتصر:

تغلب الزمالك علي الفترة العصيبة التي يعيشها وحقق فريق الكرة فوزا هاما علي سموحة بثلاثة أهداف لهدف في اللقاء الذي جمع الفريقين علي استاد الإسكندرية ضمن المرحلة السادسة لمسابقة الدوري الممتاز.

وعاد الزمالك للانتصارات بعد أن فقد خمس نقاط كاملة في آخر مباراتين، حيث أصبح رصيده 8 نقاط وقفز للمركز السابع وله مباراة مؤجلة، بينما تجمد رصيد سموحة عند نقطتين ويبقي في المركز قبل الأخير وله أيضا لقاء مؤجل.

تقدم سموحة عن طريق أحمد بلال في الدقيقة 19، وتعادل الزمالك عن طريق هاني سعيد في الدقيقة 22، ثم سجل حسين ياسر هدف الزمالك الثاني في الدقيقة 50 قبل أن يختتم محمود فتح الله الأهداف في الدقيقة 82.

الشوط الأول

فاجأ سموحة دفاع ووسط الزمالك بالضغط علي حامل الكرة في جميع أرجاء الملعب، ولم يتحرر لاعبو الزمالك وتمكن الدفاع السكندري من استخلاص الكرات وشن بعض الهجمات التي كاد يسجل من احدها صامويل افوام.

ونال حسن مصطفي إنذار مبكر مع الدقيقة 6 للخشونة، واستغل الزمالك المساحات في خط ظهر سموحة عن طريق حسين ياسر ومحمد عبدالشافي، وتعددت الركنيات التي لم يستفد منها عمرو زكي و ابوكونيه.

ومع الدقيقة 17، أهدر صامويل فرصة لا تضيع بعد استغلال بلال لخطأ فتح الله وانطلق بالكرة ومهدها "مقشرة" للغاني الذي سددها بدون تركيز فوق العارضة وسط ذهول الحضور.

وواصل سموحة تقدمه بقوة، وتمكن بلال من التقدم في الدقيقة 19 بهدف جميل بعد أن تلقي كرة من صامويل صاحب المجهود الفردي سددها مهاجم سموحة المخضرم في الشباك بسهولة.

ورد هاني سعيد بهدف التعديل السريع بعد ثلاث دقائق عندما تصدي لضربة ثابتة علي حدود منطقة جزاء سموحة سددها باقتدار في الشباك فشل وائل خليفة في التعامل معها ليعلن عودة المباراة لنقطة الصفر.

وسدد ابوكونيه كرة قوية مع الدقيقة 27 مرت فوق المقص الأيسر بقليل، وسيطر الزمالك علي الملعب لكن بلا فاعلية علي المرمي، وهدأت المباراة وكثرت الأخطاء علي الطرفين حتى نهاية الشوط.

الشوط الثاني

ووقع بلال في التسلل مع بداية الشوط الثاني في أكثر من هجمة، ومع أول خطورة علي مرمي سموحة خلال هذا الشوط، تمكن حسين ياسر من التقدم للزمالك في الدقيقة 50 من بهدف ماكر بعد أن خدع الجميع وسدد الكرة أرضية وسط الأقدام تأخذ طريقها للشباك.

وبعد الهدف هبط الأداء بشكل كبير لأكثر من ربع ساعة  مع بعض الأفضلية للزمالك، واستمر الأداء علي هذا المنوال خاصة بعد هبوط المخزون اللياقي لسموحة الذي اكتفي بالدفاع.

واجري سموحة تغييرين دفعة واحد ضخ الدماء الجديدة في صفوف الفريق، وسدد البديل احمد حمودي كرة قوية مرت فوق العارضة في الدقيقة 74، وخرج شيكابالا وحل وجيه عبدالعظيم بديلا له مع الدقيقة 78.

وأهدر عمرو زكي كرة في الدقيقة 79 بعد مجهود فردي كبير، وتمكن أخيرا فتح الله من تسجل الهدف الثالث مع الدقيقة 82 من ضربة ثابتة سددها في الزاوية اليمني ويسأل عن الهدف الحارس وائل خليفة.

ولم يكن هناك ما يستحق الذكر في الدقائق الباقية بعد انتهاء المباراة إكلينيكيا لصالح القلعة البيضاء وعودة الانتصارات وسط مشكلاته التي قد تنساها جماهيره ولو مؤقتا بهذا الفوز.

استرجع أحداث المباراة دقيقة بدقيقة

سموحة والزمالك دقيقة بدقيقة

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر

انضم إلى جروب ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك