كتب – هاني عزالدين:

حقق الاسماعيلي فوزاً ساحقاً برباعية مقابل هدفين على الاهلي في الجولة الاخيرة من مباريات المجموعة الثانية لدوري ابطال افريقيا.

وسجل أهداف الاسماعيلي عبد الله الشحات واحمد علي هدفين والمعتصم بالله سالم، فيما كان محمد بركات ومحمد طلعت صاحبا هدفي الاهلي

ووصل الاسماعيلي إلى ست نقاط في المركز الثالث بينما بقي الاهلي ثانياً بثماني نقاط، علماً بأن هارتلاند النيجيري تعادل 1-1 مع متصدر المجموعة شبيبة القبائل الجزائري.

وفضل حسام البدري المدير الفني للاهلي عدم الدفع بعدد من اللاعبين الاساسيين امثال وائل جمعة ومحمد ابو تريكة وشريف اكرامي.

وظهرت نقاط ضعف دفاع الاهلي وحارس مرماه وخط الوسط اضافة إلى تدني مستوى البدلاء وعدم ظهور النجوم بالشكل الجيد خلال مجريات المباراة ولم يظهر إلا مجهودات اللاعبين المهاريين على فترات، فيما استغل الدراويش أغلب الهجمات التي لاحت لهم ليضعوا الفريق في موقف صعب قبل مواجهة الترجي في نصف النهائي.

ويواجه الاهلي فريق الترجي في اوائل اكتوبر المقبل في ذهاب نصف النهائي على ملعب استاد القاهرة علماً بأن لقاء العودة سيقام في تونس بعد اسبوعين.

ملخص الشوط الاول

ولم يعتمد المدير الفني للاهلي حسام البدري على عدد من لاعبيه الاساسيين فتم الدفع بالحارس احمد عادل عبد المنعم ولم يتواجد محمد ابو تريكة نجم وصانع العاب الفريق.

واتسم الشوط الاول بالمساحات المفتوحة والتي اعطت المباراة انطباعاً هجومياً يتناسب مع كون اللقاء تحصيل حاصل في نهاية مرحلة المجموعات.

وكاد محمد بركات المنفرد بمحمد صبحي أن يفتتح النتيجة في الدقائق الاولى إلا أن الحارس المتألق كان بالمرصاد وحاول الاهلي استكمال الهجمة لكن دون جدوى.

وافتتح عبد الله الشحات النتيجة للدراويش بعد عشر دقائق من تسديدة من حوالي 20 ياردة لم يقدر الحارس عبد المنعم الغائب عن المباريات على التصدي لها.

واقترب هجوم الدراويش من الهدف الثاني عن طريق استغلال سقوط الكرة من ايدي الحارس عبد المنعم لكن شريف عبد الفضيل كان بالمرصاد لكرة المهاجم الدولي احمد علي.

ولم يقدم الاهلي ما يثبت قدرته على التعديل فيما حاول الدراويش السعي خلف تسجيل الهدف الثاني، قبل أن يفاجىء فرانسيس الجميع بتسديدة قوية مرت بجوار القائم الايمن للحارس محمد صبحي.

وتعرض محمد ناجي (جدو) للاصابة ليخرج في منتصف الشوط الاول ويدخل بدلاً منه احمد شكري.

واضاع احمد علي فرصة تعزيز النتيجة لاصحاب الارض في ظل اداء متذبذب من دفاع الاهلي وحارسه احمد عادل، بينما على الجانب الآخر لم تمثل هجمات لاعبو البدري الخطورة المرجوة على المرمى.

ورغم ذلك عادل محمد بركات النتيجة بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، إلا أن احمد علي رد بتسديدة ارضية اعادت الدراويش للمقدمة في دقيقتين على التوالي.

وحاول احمد شكري احراز هدف التعديل بتسديدة من خارج منطقة الجزاء كانت سهلة على صبحي ليتأخر الاهلي بنهاية الشوط الاول 2-1.

انهيار الاهلي

اضاع محمد طلعت مع مطلع الشوط الثاني فرصة تعديل النتيجة من انفراد تام بالحارس فمرت تسديته بجوار القائم.

وسدد محمد شوقي من على حدود منطقة الجزاء في السماء في ظل سيطرة اهلاوية على مجريات الامور.

من جانبه رد احمد علي بتسديدة قوية تصدى لها الحارس احمد عادل في اولى هجمات الدراويش في الشوط الثاني.

وعلى الفور كان صبحي يتصدى لتسديدة قوية من الصاعد ايمن اشرف لتخرج الكرة إلى ركنية للقلعة الحمراء، ثم اخترق شكري منطقة جزاء الدراويش ليسدد بجوار قائم محمد صبحي.

واستعاد الدراويش السيطرة على مجريات المباراة وتصدى احمد عادل عبد المنعم لكرتي احمد علي المتألق، قبل أن يخرج عبد الله السعيد ليدخل المغربي عبد السلام بنجلون.

وسجل المعتصم سالم الهدف الثالث للدراويش في منتصف الشوط الثاني برأسية رائعة استقرت في مرمى الحارس عبد المنعم.

ووضع احمد علي الهدف الرابع بتسديدة داخل منطقة الجزاء وسط نظر مدافعي القلعة الحمراء.

وبحلول الدقيقة الاخيرة من المباراة اهتزت شباك الدراويش للمرة الثانية بتسديدة من محمد طلعت لتنتهي المباراة بهزيمة افريقية تاريخية للاهلي امام الدراويش.

تعادل الشبيبة وهارتلاند

من جانبه تعادل هارتلاند مع المتصدر شبيبة القبائل متصدر المجموعة الثانية بهدف لكل فريق.

ونجح الشبيبة في تسجيل هدف التعادل في الشوط الثاني للحفاظ على رصيده خالي من الهزائم.

ووصل الشبيبة 14 نقطة في المركز الاول فيما تذيل هارتلاند المجموعة باربع نقاط.

ويمكنكم اعادة متابعة المباراة دقيقة بدقيقة من خلال الرابط التالي:

الإسماعيلي والأهلي .. دقيقة بدقيقة

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

انضم إلى جروب ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر