كتب - كريم رمزي:

 أكد وليد العطار المدير التنفيذي للجنة شئون اللاعبين بالاتحاد المصري لكرة القدم ان النادي المصري لم يتقدم بأي شكوى للجنة لإلغاء نتيجة مباراته مع الزمالك التي أقيمت في الدوري يوم الأحد.

وكان كامل أبوعلي رئيس النادي المصري قد هدد بالانسحاب من الدوري إذا لم تحتسب له نتيجة مباراة الزمالك بعد مشاركة ثلاثي الأخير محمود عبدالرازق "شيكابالا" ومحمد إبراهيم وعمر جابر أمام المصري بعد استبعادهم من المنتخب الأول والمنتخب الأوليمبي بداعي التمرد.

وتنص الفقرات الرابعة والخامسة والسادسة في لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم في استدعاء لاعبي الأندية لمنتخبات بلادهم علي عدم مشاركة أي لاعب يستدعي لمنتخب بلاده ويخرج منه بداعي الإصابة مع ناديه خلال 5 أيام من مباراة منتخب بلاده إلا بتصريح رسمي من اتحاد الكرة.

وأوضح وليد العطار في تصريحات خاصة لـ Yallakora.com موقف لجنة شئون اللاعبين من هذه القضية قائلا "في البداية لم يصلنا أي شكوى في هذا الأمر، ولكنني أتطلعت على لوائح الفيفا في هذا الخصوص، ورأيت ان البنود متشعبة".

وتابع "سنتخذ قرارنا على ضوء الشكوى المنتظر تقديمها من مسئولي المصري، فربما لا تمس الشكوى هذه البنود الموجودة في لائحة الفيفا".

وأكد مدير لجنة المسابقات ان الاتحاد المصري هو الذي سيتخذ القرار في هذه القضية وليس الفيفا لأن أطراف القضية بالكامل مصريين، سواء اللاعبين أو ناديهم أو منتخباتهم، وبالتالي فالأمر داخلي.

ورفض العطار الحديث عن القرار المتوقع، وقال "أي حديث عن قرار متوقع سيكون مجرد وجهة نظر ليس أكثر ولا أقل، فلابد من اجتماع للجنة لاتخاذ القرار المناسب في حالة تقديم شكوى من المصري".

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

شارك برأيك في الموضوع من خلال منتديات ياللاكورة