القاهرة (رويترز):

سيكون النادي الإسماعيلي مطالبا بالحفاظ على تركيزه ومستواه عندما يلعب في ضيافة الاتحاد السكندري في الجولة 12 للدوري المصري الممتاز إذا كان جادا في سعيه للمنافسة على اللقب.

وقدم الإسماعيلي الذي فاز باللقب لاخر مرة في 2002 أفضل عروضه هذا الموسم في الجولة الماضية وتلاعب بالأهلي الفائز باللقب في اخر ستة مواسم وفاز عليه 3-1 ليتقدم في الجدول نحو المركز السابع برصيد 16 نقطة متأخرا بنقطة واحدة عن إنبي صاحب المركز الثالث.

وباتت الفرصة سانحة مجددا أمام الإسماعيلي لخطف الأضواء في هذه الجولة بسبب تأجيل مباراة القمة بين الأهلي والزمالك المتصدر لاسباب أمنية متعلقة بالانتخابات البرلمانية المصرية المقررة يوم الأحد المقبل.

لكن الفريق الملقب باسم "الدراويش" كثيرا ما يفقد تركيزه بعد الفوز على غريمه الأهلي على وجه الخصوص بسبب الأجواء الاحتفالية السارية هناك وهو ما حدث في بداية الموسم الجاري عندما فاز على الأهلي 4-2 في جولة غير مؤثرة في دوري أبطال افريقيا قبل أن يجمع نقطة واحدة من أول ثلاث مباريات تالية في الدوري المحلي أمام المقاولون ومصر للمقاصة واتحاد الشرطة.

وقال علاء وحيد المتحدث باسم الاسماعيلي لموقع ناديه على الإنترنت "تم صرف المكافآت الخاصة باللاعبين وهي مكافاتي الفوز على إنبي (في الجولة الثانية) والأهلي رغم الأزمة المالية التي يمر بها النادي في هذه المرحلة."

واضاف أن صرف المكافآت جاء ليكون "حافزا قويا قبل مباراة الاتحاد".

وسيدخل الاتحاد المباراة بروح جديدة بعد تولي محمد عامر مسؤولية قيادة الفريق خلفا للبرازيلي كابرال ويحلم الفريق الذي فاز مرتين فقط هذا الموسم أن يتذوق طعم الفوز للمرة الأولى على أرضه.

وأبدى محمد مصيلحي رئيس نادي الاتحاد تفاؤله بشأن امكانية تحقيق الفوز وقال لرويترز الاربعاء "اللاعبون عاهدوا مجلس الادارة والمدرب الجديد على بذل كل الجهد للتقدم في جدول ترتيب الدوري."

وربما يستعين الاتحاد بالمدافع الدولي السابق إبراهيم سعيد الذي عاد للفريق مجددا بسبب خلافاته الحادة مع كابرال.

ويملك إنبي واتحاد الشرطة صاحبا المركزين الثالث والرابع برصيد 17 نقطة فرصة اجتياز الأهلي الذي يسبقهما بنقطة واحدة والانفراد بالمركز الثاني عندما يلعبا على الترتيب مع وادي دجلة ومصر للمقاصة الوافدين الجديدين على دوري الأضواء الخميس أيضا.

وسيسعى المصري البورسعيدي إلى التعافي سريعا من خسارته في الدقيقة الأخيرة أمام الزمالك المتصدر برصيد 24 نقطة في الجولة الماضية عندما يستضيف سموحة المتذيل برصيد خمس نقاط وهو الفريق الوحيد بالدوري الذي لم يحقق أي فوز وعين مؤخرا المدرب حمزة الجمل لقيادة الفريق.

وفي مباريات أخرى سيلعب الجونة مع حرس الحدود والانتاج الحربي مع بتروجيت وطلائع الجيش مع المقاولون بينما تأجلت مباراة القمة إلى 31 ديسمبر.

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

شارك برأيك في الموضوع من خلال منتديات ياللاكورة