كتب - كريم رمزي:

سيحاول الأهلي الذي يستضيف فريق المقاولون العرب في السابعة مساء يوم السبت، النجاة من "عضات" ذئاب الجبل – لقب فريق المقاولون العرب – في طريقه نحو الوصول إلى "قمة" الدوري، وأيضا قبل مباراة "القمة" أمام الزمالك المقرر لها 30 ديسمبر المقبل.

وتقام المباراة على إستاد الكلية الحربية بدلا من إستاد القاهرة بسبب مؤتمر الحزب الوطني الديمقراطي، وذلك ضمن مباريات الأسبوع الرابع عشر من مسابقة الدوري الممتاز.

 ويسعى عبد العزيز عبد الشافي (زيزو) المدير الفني للأهلي لإضافة ثلاث نقاط جديدة في رصيد الفريق (23 نقطة) للاقتراب من قمة الزمالك التي يسيطر عليها برصيد 30 نقطة بعد فوزه الجمعة على وادي دجلة في الدوري، وذلك قبل لقاء القمة المقرر له الخميس المقبل.

ورغم غياب اثنين من اهم عناصر الفريق الدفاعية هما وائل جمعة للإيقاف وشريف عبد الفضيل لأسباب فنية، إلا ان المدير الفني المؤقت للأهلي سيحاول الاستفادة بقدر كبير من عودة المصابين محمد بركات وحسام عاشور لتدعيم وسط الفريق في المباراة.

وينتظر ان يستغل الجهاز الفني للفريق الأحمر الدفعة المعنوية الكبيرة للاعبين بعد الفوز الصعب على حرس الحدود الثلاثاء الماضي 2-1، اطمئن من خلاله على عودة محمد أبوتريكة أحد أهم نجوم الفريق وصاحب هدفي اللقاء لتألقه.

 من ناحيته، سيكون على زيزو من خلال هذا اللقاء زرع الثقة في قلوب مشجعي فريقه قبل موقعة الزمالك، التي يبرز فيها الفريق الأبيض متفوقا نظرياً على ضوء النتائج الأخيرة للفريقين.

ويخشى الثلاثي حسام غالي "قائد الفريق" واحمد فتحي ومعتز اينو من الغياب عن مباراة الزمالك بسبب الإيقاف في حال حصولهم على الإنذار الرابع في لقاء ذئاب الجبل.

على الجانب الآخر، وجد الفرنسي تودوروف المدير الفني لفريق المقاولون العرب نفسه في موقف لا يحسد عليه، ففي الوقت الذي يحاول فيه انتشال فريقه القابع في المركز قبل الأخير في جدول المسابقة بعشر نقاط ، أصبح لزاما عليه الخروج بنتيجة إيجابية أمام حامل لقب الدوري.

وأجبرت النتائج السلبية المقاولون هذا الموسم إدارة النادي على إقالة مدربين حتى الآن هما على التوالي محمد عامر وحمزة الجمل المديرين الفنيين الحاليين للاتحاد السكندري وسموحة، ويأمل المدير الفني الحالي لذئاب الجبل القادم من بلاد الأسطورة الحية زين الدين زيدان ألا يلقى مصيرهما.

وبات الثنائي رضا الويشي ورامي ربيع جاهزان لتدعيم هجوم المقاولون بعد عودتهما من إصابات مختلفة، في ظل رحيل إيهاب المصري مؤخرا لفريق المصري البورسعيدي.

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

شارك برأيك في الموضوع من خلال منتديات ياللاكورة