كتب - كريم ضيف الله:

قدم الجناح الدولي المصري احمد المحمدي مباراة كبيرة مع فريقه سندرلاند وقاده لفوز كبير على بلاكبيرن بثلاثية نظيفة قبل ان يخرج مصابا قبل نهاية المباراة بخمسة دقائق.

بهذا الفوز يرتفع رصيد سندرلاند لثلاثون نقطة بالمركز السادس.  

ونجح لاعب غزل المحلة السابق في صنع هدفين من ثلاثية القطط السوداء ، الأول جاء من تمريرة عرضية نفذها المحمدي ليقابلها مهاجم الفريق ويلبيك مباشرة بتسديدة تصطدم بمدافع الروفرز نيلسين وتتحول الى داخل الشباك بالدقيقة الحادية عشر.

والهدف الثاني من تمريرة عرضية نفذها أيضا "المو" بعد مراوغة رائعة لمدافع بلاكبيرن ويمرر كرة عرضية يقابلها دارين بينت برأسه في الدقيقة التاسعة عشر مسجلا الهدف الثاني لسندرلاند في اول اهداف المهاجم الدولي الانجليزي من ستة مباريات.

وقبل نهاية المباراة بخمسة دقائق خرج المحمدي مصابا بدلا من زميله ماركوس انجيليري بعدها نجح الغاني اسامواه في اضافة الهدف الثالث لسندرلاند بالدقيقة الاخيرة من زمن المباراة. 

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر

انضم إلى صفحة محبي ياللاكورة على الفيس بوك وشارك برأيك ومواضعيك

شارك برأيك في الموضوع من خلال منتديات ياللاكورة