كتب - وائل منتصر:

تعود الحياة لملاعب الكرة المصرية حينما تشهد اربعة لقاءات في افتتاح الجولة الخامسة عشر الختامية للدور الأول.

ويستضيف انبي بتروجيت في مواجهة نارية من العيار الثقيل، فيما يحل الاتحاد السكندري ضيفا علي المقاولون العرب في صراع الهروب من القاع، ويلعب سموحة مع وادي دجلة بالإسكندرية، واخيرا الجونة مع طلائع الجيش.

وتستمر الجولة يوم الجمعة بمباراتي الزمالك والانتاج الحربي، والاسماعيلي وحرس الحدود، وتختتم يوم السبت بمباراتي مصر المقاصة والأهلي، واتحاد الشرطة مع المصري.

وتعد مباراة دربي البترول بين انبي وبتروجيت هي الأبرز علي الاطلاق في مباريات يوم الخميس، حيث يحتل الاول المركز الثالث برصيد 26 نقطة، فيما يحل الثاني في سادسا برصيد 22 نقطة.

وفوز الفريق السويسي يقربه خطوة نحو المربع الذهبي في انتظار ما ستسفر عنه بقية المباريات، اما فوز انبي فيقربه اكثر نحو القمة التي يحتلها الزمالك برصيد 31 نقطة.

ويعتمد البلغاري مالدينوف المدير الفني لانبي علي لاعبه الدولي وليد سليمان المنتقل من بتروجيت والذي يتألق دائما في المناسبات القوية، حيث اصبحت قائمة الفريق مكتملة بعد عودته من المشاركة مع المنتخب المصري في دورة حوض النيل.

كما يملك العديد من الأوراق الرابحة منها المهاجم احمد رؤوف وفينسنت ديفونيه ومحمد شعبان لاعب بتروجيت السابق، حيث لعب انبي عدة مباريات ودية اثناء توقف الدوري تألق خلالها الثلاثي.

في الجانب الآخر، يحاول بتروجيت استغلال حالة الفوز التي عادت في الجولتين السابقتين بعد اخر هزيمة تلقاها الفريق علي يد الانتاج الحربي، في الجولة الثانية عشر، ثم استطاع تحقيق فوزين متتاليين علي حرس الحدود ثم علي الجونة.