كتب - كريم رمزي:

صرح علاء مقلد مدير عام الزمالك ان ناديه أرسل فاكسا رسميا للجهات المعنية في ليبيا لمعرفة الأوضاع الأمنية هناك، ومدى استقراراها لاستضافة لقاء العودة بين الزمالك وستارز اولينزي الكيني في دور الـ 64 بدوري أبطال افريقيا يوم 27 فبراير المقبل.

وقال مقلد في تصريحات هاتفية لـ Yallakora.com "حتى هذه اللحظات لم يتضح الأمر بصورة كاملة، وننتظر رد الجانب الليبي".

وتعيش ليبيا حاليا حالة من المظاهرات المناهضة للنظام هناك، وهو السبب المماثل الذي أجبر الزمالك على نقل المباراة من القاهرة إلى ليبيا.

وأوضح مدير عام الزمالك ان هناك بديلين في حال كان هناك صعوبة في اقامة المباراة في ليبيا، وهما: مخاطبة الجهات الأمنية في مصر لإقامة المباراة في القاهرة بعد هدوء الأوضاع نسبيا، أو اقامة المباراة في كينيا.

وأضاف مقلد "اعتقد ان اقامة المباراة في كينيا هو أقرب الحلول، وسنخاطب الاتحاد الافريقي لاتخاذ القرار النهائي".

من جانبه، قال ابراهيم حسن مدير الكرة بالزمالك في تصريحات للصحفيين نقلها مراسل Yallakora.com "لا نرغب في اللعب في ليبيا خلال هذه الفترة، خاصة وان الأمور تتصاعد بشكل سريع هناك".

وأضاف "سنخاطب الجهات الأمنية في مصر لنقل المباراة في القاهرة أو أي محافظة أخرى في ظل هدوء الأوضاع في الوقت الحالي".

يذكر ان الزمالك كان قد حسم تأهله "تقريبا" لدور الـ 32 بعد ان فاز في مباراة الذهاب امام ستارز في نيروبي برباعية نظيفة.

شارك برأيك في الموضوع من خلال منتديات ياللاكورة

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر