كتب- احمد فوزى- كريم سعيد:

اكد عصام عبدالفتاح الحكم الدولي السابق بأنه لا يشرفه العمل في لجنة الحكام الحالية باتحاد الكرة المصري والتي يرأسها اللواء عصام صيام.

وقال عبدالفتاح في تصريحات لقناة الأهلي " تلقيت اتصالا من اللواء صفى الدين بسيونى عضو مجلس ادارة اتحاد الكرة ابدى لي من خلاله رغبتهم في ضمي للجنة الحكام الحالية الامر الذي وافقت عليه في البداية."

واضاف " ثم تحدث معى عصام صيام رئيس اللجنة بعد ذلك وطلب منى ترك التحليل التحكيمى الذى اقدمه على قناة الحياة وهو الامر الذي وافقت عليه ايضا."

وتابع " ولكني فوجئت بصيام يقول لي انه اتفق مع الكابتن سمير زاهر رئيس الاتحاد على منح اعضاء اللجنة مرتبا شهريا قيمته 1000 جنيه ومن الممكن زيادته لـ1500 جنيه".

وواصل " رفضت بالطبع هذا الحديث واكدت له بأني سأعمل متطوعا لان موافقتي علي هذا الراتب يعتبر اهانة كبيرة خاصة وان اصغر عامل في اتحاد الكرة يتقاضى اكثر من ذلك ".

واكمل " ثم فوجئت مرة اخرى بعد ذلك باتصال تليفوني اخر من صيام يقول لي بانهم قبلوا اعتذاري عن العمل في اللجنة على الرغم من اننى لم اعتذر من الاساس."

واستطرد" لم يكن امامي سوي اجابته بأني لا يشرفني اطلاقا العمل في هذه اللجنة في مثل هذه الاجواء."

واختتم عبدالفتاح تصريحاته قائلا " شعرت بعد هذا بانهم يريدون إبعادي عن اتخاذ القرارات ولهذا اطالب المشير حسين طنطاوى رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة بالتدخل لإنقاذ التحكيم من هذا الفساد."

شارك برأيك في الموضوع من خلال منتديات ياللاكورة

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر