القاهرة - (وكالة الانباء الاسبانية):

أكد أشرف صبحي المدير التسويقي لنادي الزمالك أن توقف الدوري منذ بداية الثورة المصرية في 25 يناير، كلف الأندية المصرية خسائر بالملايين، والتي قد توثر على خزائن الفرق في الفترات المقبلة.

وأوضح صبحي في تصريحات لـ"إفي" قائلا "توقف الدوري كان ضربة قوية لميزانيات الفرق، فبالرغم من تأجيل المباريات، إلا أن اللاعبين والجهاز الفني، مازالوا يتقاضون رواتبهم".

وأكد المدير التسويقي أن الزمالك فقد الكثير من الأموال، بعد توقف تمويل الرعاة الرسميين، بجانب أموال الإعلانات، وهو ما ينتظر أن يعود باستئناف مباريات الدوري.

وأشار صبحي إلى أن الزمالك لديه مباراة هامة في دوري أبطال أفريقيا في تونس، بينما يخطط لإقامة مباريات ودية في السعودية والكويت.

يذكر أن التقارير الصحفية أكدت خسارة قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك ما بين 5 و8 ملايين جنيه، خلال فترة توقف الدوري المصري، بعد المظاهرات التي اندلعت في البلاد وأنتهت باسقاط نظام الرئيس السابق محمد حسني مبارك.

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم قد أعلن استئناف بطولة الدوري في 13 إبريل المقبل، وهو ما وصفه صبحي بـ"المتأخر للغاية"، مشيرا إلى أنه كان من اللازم استئناف البطولة من أيام.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية للكرة السعودية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر