رويترز:

طلب الهولندي مارك فوتا مدرب النادي الاسماعيلي المصري من جماهير فريقه التماس العذر للاعبين مؤكدا ان توقف مسابقة الدوري المحلي لفترة قاربت الشهرين كان احد اسباب تراجع المستوى في الشوط الثاني امام سوفاباكا الكيني بكأس الاتحاد الافريقي لكرة القدم.

وتوقفت مسابقة الدوري منذ 25 يناير الماضي بسبب اندلاع ثورة شعبية انهت حكم الرئيس السابق حسني مبارك لكن الاسماعيلي تمكن من الفوز في أول مباراة رسمية على بطل كينيا 2-صفر أمس الجمعة في ذهاب دور 32 لكأس الاتحاد الافريقي.

واضاف فوتا للصحفيين "فريقي تأثر كثيرا ببعض الاصابات التي حرمته من المدافع شادي محمد وعدم جاهزية ابراهيم يحيى فنيا مما اضطرني للدفع بعبد الله الشحات في مركز المساك وخسارته في وسط الملعب."

واعرب فوتا عن سعادته بالمستوى الذي ظهر عليه حسني عبدربه وعمر جمال في المباراة.

واحرز عبدربه الهدف الثاني للاسماعيلي من تسديدة قوية بعيدة المدى بينما شارك جمال كبديل في الشوط الثاني لاول مرة بعد غياب استمر ستة اشهر بسبب الاصابة.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية للكرة السعودية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر