كتب - هاني عز الدين:

يخوض الزمالك مباراة صعبة امام نظيره الافريقي التونسي في مهمة صعبة من أجل الاستمرار في سباق دوري ابطال افريقيا ورد الهزيمة الساحقة برباعية في مباراة الذهاب.

وتأثر لاعبو الزمالك خلال مباراة الذهاب بفترة غياب طويلة عن المباريات، لكن الغريب كان عدم تأثر لاعبو الجانب التونسي بالأمر نفسه.

ويغيب عن فريق المدرب حسام حسن عدد من اوراقه الرابحة على رأسهم المصاب عمرو زكي والجزائري عودية الذي تعثرت عودته من الجزائر.

وفي السياق نفسه من المنتظر أن يعتمد حسام حسن في هجومه على محمود عبد الرازق (شيكابالا) واحمد جعفر صاحبي هدفي لقاء الذهاب.

ويمتلك الزمالك سجلاً متوازنا امام الافريقي فرغم التفوق التونسي في عدد المباريات والاهداف المسجلة الا أن الزمالك يحسب له أنه نجح في الفوز بمواجهات الفريقين بالقاهرة (2-0) و(1-0).

وسيكون الزمالك في حاجة للفوز الذي تحقق في مرحلة المجموعات خلال بطولة 1997 بهدفين مقابل لا شيء، بينما سيخرج الزمالك حال تكرار سيناريو 2001 والفوز بهدف نظيف.

وواجه حسام حسن ودفاع الزمالك انتقادات واسعة عقب الهزيمة الكبيرة في لقاء الذهاب بسبب الحالة الدفاعية للفريق وحال الفريق ككل.

وصرح حسام حسن بأن مواجهة الافريقي متوازنة ولا هناك أفضلية الا للفريق الذي سيجتهد، مشدداً على أن النتيجة في النهاية هي في علم الغيب.

على الجانب الآخر أكد قيس اليعقوبي مدرب الافريقي أن الجانب التونسي لن يلجأ للدفاع بينما سيعمل على تسجيل هدف لارباك الزمالك من جهة وتعزيز الفوز ذهاباً وتصعيب مهمة الزمالك من جهة أخرى.

جدير بالذكر أن الافريقي فشل في تسجيل أي هدف في مرمى الزمالك بالقاهرة، بينما كانت أخر مبارياته في مصر ضد حرس الحدود بالاسكندرية وخسر 2-1.

شارك برأيك في الموضوع من خلال منتديات ياللاكورة

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر