كتب- كريم سعيد:

قال الصحفي والكاتب الرياضي المصري اسامة الشيخ ان الوضع الامني في الجمهورية يحتم الغاء مسابقة الدوري الممتاز مناشدا من جهة اخرى اعلاميي القنوات التلفزيونية المصرية وبالأخص الرياضية ان يتقوا الله فيما يقولونه.

وقال الشيخ في تصريحات خاصة لـYallakora.com من الامارات " الوضع الامني في مصر يحتم بدون شك الغاء الدوري، فالمسألة من الاساس واضحة وغير قابلة للنقاش الطويل."

واضاف " الجميع يرى ويسمع ما يجري في المحافظات المصرية من عمليات سلب ونهب واعتداءات مما يدل ان الحالة الامنية غير مستقرة بالمرة وسيئة للغاية، وليس من المنطقي ان نعيد المباريات والتجمعات الجماهيرية في وقت مثل ذلك."

واتخذ اتحاد الكرة المصري قرارا بعودة الدوري المصري بدء من يوم 13 ابريل بعد موافقة المجلس الاعلي للقوات المسلحة علي ذلك.

واشترطت وزارة الداخلية المصرية ان تقوم الاندية بتأمين ملاعب المباريات داخليا علي ان تتولي هي فقط مسؤولية التأمين الخارجي وحماية افراد امن الاندية.

وواصل " في اي مجتمع في العالم، توجد دائما اولويات، ويأتي علي رأس تلك الاولويات الحالة الامنية وسلامة المواطنين ولكن ذلك لا يحدث في مصر حاليا وهو امر عجيب للغاية."

واكمل " هل من اجل مصلحة البعض الشخصية والمالية، يتم وضع الاف من المواطنين في خطر ويكون المبرر " اصل لو الدوري اتلغى ناس كتيرة هيتقفل بيوتها"."

مبررات اتحاد الكرة غير منطقية

ويرى رئيس تحرير مجلة سوبر الاماراتية السابق ان المبررات التي ساقها اتحاد الكرة لعودة الدوري غير منطقية علي الاطلاق حيث قال " المبررات التي نسمعها يوميا من مسؤولي الاتحاد غير منطقية بالمرة وتلعب بالأساس علي مشاعر الناس."

واضاف " كيف للاعبين ومسؤولين واعلاميين يقبضون بمئات الالوف شهريا ان يتضرروا ماديا من توقف المسابقة لمدة شهر او شهرين او حتي سنة كاملة. هذا غير منطقي علي الاطلاق."

وواصل " وضح ان الالة الاعلامية لاتحاد الكرة عملت بجد وكد خلال الايام القليلة الماضية من اجل اقناع الجميع بربط عودة الدوري بعودة الحياة الطبيعية للبلاد وهو امر غير صحيح ايضا."

واكمل " يكفي ان الحالة الاقتصادية لمصر حاليا تتطلب من الجميع التفرغ للعمل بشكل واضح وصريح بعيدا عن اي نوع من الترفيه، فقبل ان نفكر في الرفاهية يجب ان نفكر في اكل العيش اولا."

وعن تضرر العديد من لاعبي كرة القدم والعاملين في حقل كرة القدم في مصر كثيرا من الاحداث الجارية قال الشيخ " ولماذا يتم التفكير في مشاهير كرة القدم اولا، لماذا لا نفكر مثلا في العاملين بقطاع السياحة الذين تضرروا اكثر من اي فرد اخر."

واضاف " قطاع السياحة بالكامل تم تدميره ومازال غير قادر علي العودة بسبب عدم استقرار الاوضاع الامنية، لماذا اذن الانانية في ضرورة عودة الحياة لطبيعتها اولا لمشاهير الكرة؟ ".

نقد ورسالة لمذيعي القنوات الرياضية المصرية

ووجه الشيخ نقدا لاذعا الي العديد من مذيعي القنوات الرياضية الفضائية في مصر والذين طالبوا والحوا بعودة الدوري في اسرع وقت قائلا " اتقوا الله فيما تقولونه للناس، فليست من مصلحة مصر او الوطن ان تعود كرة القدم، وما المشكلة في بقاء البلد بدون رياضة علي الاطلاق لمدة معينة حتي تستقر الاوضاع؟"

واضاف " نعلم جميعا انكم تبحثون عن مصلحتكم المادية اولا وهي اساس مطالبتكم بعودة الدوري حتي لا تذهب الارباح المالية لهذا الموسم هباء، ولكن اعلموا انكم ستتحملون المسؤولية كاملة امام الله سبحانه وتعالي اذا ما تكررت احداث مباراة الزمالك والافريقي في الدوري."

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية للكرة السعودية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة سعودية على تويتر