كتب- كريم سعيد:

قدم الحكم الدولي محمد فاروق اعتذارا رسميا للجنة الحكم باتحاد الكرة المصري عن ادارة اي مباراة في الدوري الممتاز هذا الموسم كرد فعلي منه علي استبعاده من تحكيم مباراة الجونة والزمالك الثلاثاء بدون سبب منطقي.

وقال فاروق في تصريحات خاصة لمراسل Yallakora.com انه تأذي نفسيا من مسألة استبعاده من ادارة مباراة الجونة والزمالك علي الرغم من سفره الي مدينة الغردقة لاداء مهمته.

واضاف فاروق انه قدم اعتذارا رسميا للجنة الحكام بقيادة عصام صيام عن ادارة اي مباراة في الدوري فيما تبقي من اسابيع له مبررا ذلك بسوء حالته النفسية.

وكان اختيار حكم لمباراة الجونة والزمالك قد تحول الي ازمة كبيرة بدأت بطلب الجونة من لجنة الحكام باستقدام طاقم تحكيم اجنبي الامر الذي رفضته لجنة الحكام مبررة ذلك باعتذار كافة الحكام الاوروبين عن ادارة اي مباراة في مصر نظرا للظروف الامنية التي تواجهها حاليا.

ولكن اعتذار اللجنة لم يشفع لدي مسؤولي الجونة الذين هددوا بعدم خوض اللقاء اذا لم يتم الاستجابة لمطالبهم، ولكنهم عادوا بعد ذلك ليوافقوا علي اداء اللقاء تحت قيادة تحكيمية مصرية.

وزادت الازمة اشتعالا يوم الاثنين عندما اعلن الموقع الرسمي لاتحاد الكرة المصري عن تعيين الحكم ياسر محمود لادارة اللقاء الا انه عاد بعد قليل ليقوم بتحديث خبره معلنا ان محمد فاروق هو من سيحكم اللقاء وهو الامر الذي اكدته لجنة الحكام.

وجاء تضارب خبر موقع اتحاد الكرة ليجعل مسؤولي الزمالك يشعرون بوجود ضغوط من قبل نظرائهم في الجونة لاختيار حكم بعينه الامر الذي جعلهم هم ايضا يرفضون تولي فاروق ادارة اللقاء.

وتدخل المهندس ايهاب صالح المدير التنفيذي لاتحاد الكرة من اجل حل المعضلة عندما اتفق مع طاقم التحكيم الاوغندي الذي ادار مباراة الاهلي وزيسكو الزامبي في دوري الابطال لكي يدير لقاء الجونة والزمالك وهو الامر الذي وافق عليه الناديين ولكنه حطم معنويات محمد فاروق وجعله يعتذر عن اداء اي مباراة مستقبلية في الدوري هذا الموسم.

شاهد فاكس نادي الزمالك الي اتحاد الكرة المصري برفضه تعيين محمد فاروق حكما لمباراته امام الجونة