كتب - كريم رمزي:

قاد البرتغالي مانويل جوزيه بحزمه الذي ظهر في الهدف الأول، وسيد معوض بهدفه التاريخي، الأهلي لفوز مهم على بتروجيت بهدفين نظيفين في ختام مباريات الاسبوع 24 من مسابقة الدوري الممتاز مساء الجمعة.

وظهر حزم جوزيه في الهدف الأول الي سجله أحمد فتحي من ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 15 عندما رفض ان يستثني أحمد حسن وترك له الكرة وصمم ان يصوبها فتحي وكان في الموعد ونجح في تسجيل هدف التقدم.

وفي الدقيقة 51، سجل سيد معوض أول أهدافه على الاطلاق مع الاهلي بعد انطلاقة مميزة من قلب دفاع فريق بتروجيت.

وأكمل الأهلي المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 61 بعد طرد أحمد حسن بعد حصوله على الانذار الثاني.

وحافظ الأهلي على منافسته على قمة الدوري بعد ان وصل للنقطة 49 بالتساوي مع الزمالك، فيما توقف رصيد بتروجيت عند النقطة 29 في المركز العاشر.

سيطرة أهلاوية ودومينيك نقطة ضعف

البداية جاءت سريعة للغاية من الفريقين، وكان جدو انشط لاعبي الأهلي في الخمس دقائق الأول، وكاد ان يفتتح النتيجة في الدقيقة 4 عندما اشترك مع مدافع بتروجيت بعد كرة طولية من الحارس احمد عادل كاد يقتنصها في شباك أحمد فوزي حارس بتروجيت.

وأرسل أحمد فتحي عرضية أرضية خطيرة في الدقيقة 9 من الناحية اليمنى أبعدها محمود سمنة في اللحظة الأخيرة  قبل ان يلحق بها دومينيك دا سيلفا.

واحتسب حكم اللقاء السعودي مرعي العواجي ضربة حرة مباشرة للأهلي على حدود منطقة الجزاء، حاول أحمد حسن التصدي لها، ولكن الجهاز الفني منح الكرة لأحمد فتحي الذي كان عند حسن الظن وسجل هدف فريقه الأول في الدقيقة 15 بتسديدة قوية بقدمه اليمنى.

وانقذ أحمد فوزي انفراد مؤكد لدومينيك الذي حاول المراوغة بعد تمريرة مميزة من حسام غالي في الدقيقة 24.

ورد أحمد عادل على فوزي بتألق مماثل في الدقيقة 29 بعد ان تصدى لرأسية مميزة من مروان محسن اثر عرضية من اسامة محمد.

دومينيك دا سيلفا استحق ان يحصد لقب أسوء لاعبي الفريقين في الشوط الأول، بعد ان أفسد معظم هجمات الأهلي سواء بفردية واضحة أو بتمريرات مقطوعة.

ضغط بتروجيت وخطورة الأهلي

وسحب مانويل جوزيه مهاجمه دومينيك داسيلفا مع بداية الشوط الثاني – كما كان متوقعا – ودفع بمحمد بركات بدلا منه.

وشهدت الدقيقة 51 لحظة تاريخية ليست للأهلي وبتروجيت ولكن لسيد معوض الذي سجل أول أهدافه مع الأهلي منذ انضمامه للفريق بطريقة مميزة بعد ان اخترق منطقة جزاء بتروجيت ووضع الكرة في أقصى الزاوية اليسرى للحارس أحمد فوزي.

وحصل أحمد حسن على انذار ثان في الدقيقة 61 بعد ان سدد الكرة بعيدة اعتراضاً على قرار من الحكم السعودي مرعي العواجي وخرج على اثره مطروداً، ليكمل الأهلي اللقاء بعشرة لاعبين.

ودفع محمد عمر مدرب بتروجيت بالثنائي الهجومي محمد ابراهيم وتامر محب بدلا من شريف حازم ومراون محسن، وقابله جوزيه بسحب سيد معوض والدفع بمعتز اينو لتكثيف خط الوسط.

وسيطر بتروجيت على المباراة بشكل كامل مستغلا طرد احمد حسن، ولكن دون خطورة حقيقية على مرمى أحمد عادل حارس الأهلي.

وأطلق اينو قذيفة في الدقيقة 82 وسط أعين مدافعي بتروجيت، ارتطمت بالقائم الأيمن الذي منع هدفاً مؤكدا للأهلي وانقذ مرمى الحارس أحمد فوزي، ودفع بعدها جوزيه بالجزائري أمير سعيود بدلا من جدو.

وكاد أمير سعيود ان يسجل هدفاً مميزا بعد ان وضع الكرة "لوب" فوق الحارس أحمد فوزي لكنها تخطئ طريقها وتخرج ضربة مرمى في الدقيقة 89.

شاهد المباراة مجددا دقيقة بدقيقة