كتب - وائل منتصر:

قرر أعضاء الجمعية العمومية غير العادية بالاتحاد المصري لكرة القدم وبشكل رسمي، سحب الثقة من مجلس ادارة اتحاد الكرة المصري برئاسة سمير زاهر بعد اكتمال النصاب القانوني بحضور 52 ناد.

وإكتمل النصاب القانوني  للجمعية العمومية للأندية المصرية يوم الأحد لإقرار سحب الثقة من مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة سمير زاهر.

وبحسب مراسل Yallakora.com فقد "حضر بالفعل ممثلو 52 ناد من أجل التصويت على سحب الثقة وإسقاط مجلس الجبلاية، حيث أكملت أندية بلقاس والمطرية وديرب نجم العدد المطلوب لاكتمال النصاب القانوني.

وكان عدم اكتمال الناصب القانوني يوم السبت قد أدي لتأجيل عقد الجمعية العمومية للأندية التي تطالب بسحب الثقة من الاتحاد المصري لكرة القدم، حيث لم يحضر سوي 49 ناد فقط.

كما قام ممثلو الأندية بارسال موافقات اعضاء الجمعية العمومية والتوقيعات علي قرار سحب الثقة الي خمس جهات هي:

- اتحاد الكرة المصري لكرة القدم.

- مجلس الوزراء المصري.

- المجلس القومي للرياضة.

- المجلس العسكري.

- الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وتأتي تلك الخطوة من أجل اطلاع تلك الجهات علي ما انتهت اليه الجمعية العمومية غير العادية من قرارات.

وتسعى أندية لسحب الثقة من مجلس ادارة الاتحاد المصري بسبب خلافات أهمها عدم تطبيق المادة 18 التي تمنع مشاركة أكثر من ناد تابع مؤسسة واحدة في الدوري الممتاز، حيث يوجد حاليا ناديان تابعان لهيئة البترول هما إنبي وبتروجيت، وناديان للقوات المسلحة هما حرس الحدود وطلائع الجيش.

ومن المنتظر أيضا أن ينضم فريق الداخلية – متصدر مجموعته في دوري الدرجة الثانية - إلي الدوري المصري الذي يوجد به فريق اتحاد الشرطة.

وطالبت الأندية المعترضة سابقا بدمج هذه الأندية والغاء الهبوط من الدوري الممتاز هذا الموسم.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية للكرة السعودية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر