كتب - هاني عز الدين:

تقدم مجلس ادارة نادي الزمالك بخطاب رسمي إلى الاتحاد المصري لكرة القدم يشكو من خلاله ما وصفه باعمال البلطجة التي تعرض لها الفريق خلال تواجده في بورسعيد.

والتقى الزمالك مع فريق المصري البورسعيدي مساء السبت الماضي في اطار الجولة رقم 26 للدوري المصري الممتاز ليخسر 2-0 ويبتعد بفارق خمس نقاط عن الاهلي متصدر وحامل لقب البطولة.

وطالب الزمالك في خطابه باهمية الحفاظ على حقوق النادي في ظل ما وصفه من تعرض الفريق لسباب جماعي وتهديدات وارهاب واعمال بلطجة.

وأوضح الزمالك أن حافلة الفريق وهي في طريقها إلى بورسعيد تعرضت لهتافات عدائية ورشق بالحجارة مما ادى من جانب لتوقف رحلة الفريق لاكثر من 3 ساعات وعلى الجانب الآخر تسبب في قلق ورعب للاعبين.

وأتبع الخطاب: "لقد ظلت الجماهير حول الفندق طوال الليل وحتى ساعات الصباح الاولى تهدد وتتوعد نجوم الفريق مما ادى لعدم ارتياحهم في المبيت والسهر لساعة متأخرة لخوفهم من اقتحام حجراتهم".

و"فوجئنا مثل الجميع بمجموعة من مشجعي فريق المصري يقتحمون ارض الملعب قبل بداية المباراة بدون اي عوائق للوصول لجماهير الزمالك في الدرجة الثالثة يمين للاعتداء عليهم قبل تدخل رجال الشرطة والقوات المسلحة".

وتطرق بعد ذلك الخطاب للحديث عما وصفه بقيام الجماهير بامطار لاعبي الفريق بوابل من الهتافات العدائية قبل واثناء وبعد المباراة على حد تعبير الجانب الابيض ليصف الزمالك ما حدث بأنه جو ارهابي تم خوض اللقاء فيه.

وطالب الزمالك مجلس ادارة الاتحاد المصري لكرة القدم باصدار قرارات رادعة ضد نظيره البورسعيدي.

انضم الي صفحة ياللاكورة الرسمية للكرة السعودية علي الفيس بوك

تابع أخبار ياللاكورة على تويتر